العدد رقم : 1129

الخميس - التاسع عشر من - أبريل - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وافكار طلابية || طلبة النادي السياسي زاروا مجلس الأمة || النخيل” حلم طفلة يروي ماضي الكويت || الخوارزمي: استمرار تقديم الورش حتى نهاية الجاري || ورشة عمل تصور التحول الرقمي لجامعة الكويت || أبحاث متنوعة ومهمة في العدد الجديد من مجلة دراسات الخليج و الجزيرة العربية || دورة المحكمة التدريبية في الشريعة || الفلسفة والوطن فـي كلية الاداب || اختتام الملتقى الطلابي الثقافـي السادس «شخصيتي تصنع مستقبلي» فـي العلوم الحياتية || معلومات الحاسوب” استضاف ندوة “تجربة معهد دسمان للسكري في مجال المعلوماتية الصحية” || الربيعة تصنف السرطان الدماغي الدبقي لأول مرة فـي الكويت || مختبر الآثار استضاف د.الماجدي || د.الغانم: صعوبة التعلم خلل موجود في الجزء الأيسر من الدماغ || موظفو وطلبة الهندسة يزورون كليتهم في مدينة صباح السالم الجامعية غدا || د.الخواجة قدم “إدارة الضغوطات” بالهندسة || « الحذاء الرافع» ابتكار جديد لخرّيجي الهندسة || خريجات الهندسة ينجحن بتقدير معدل انتاج النفط من دون إيقاف العمل في البئر || د.الحمدان عرضت أهداف مركز الاسرة في «العلوم الاجتماعية» || اللغة الفرنسية نظم محاضرة «كيفية الاستفادة من العنصر الفني والابداعي في خدمة تعلم اللغة الأجنبية» || الأمن والسلامة” نظمت يوما توعويا بأمراض الحساسية || ندوة “ التطور الدلالي وأسلوب السؤال والجواب في القرآن الكريم “ بالشريعة || فريق المعلوماتية الصحية بجامعة سوانسي قدم محاضرات وورشا لمركز العلوم الطبية || اختبارات القدرات الأكاديمية 5 مايو المقبل || عمادة الحقوق استقبلت وفد الجامعة اليونانية || اللجنة الثقافية بالإعلام أقامت معرض «ثقافات الشعوب» || المكتبات نظمت ورشة الجديد فـي بحث وتسويق المعلومات || العلوم الإدارية افتتحت الملتقى السنوي الأول للمسؤولية الاجتماعية للجامعات || الأجيال القادمة || علاج “مضاد للسناب” || تقاعد الشباب مبكراً لمصلحة من ؟ || آمال فوق الصّفيح || ( الكويت ومجلس الأمن التابع لهيئة الأمم المتحدة ) || اللّام: حرف ومعنى وموقع ||
 

آفاق واسعة


نعيش في كون فسيح وممتد الأركان، وعلى الرغم من ان  الصورة الذهنية التي تملأ وعينا عن امتداد الكون وسعته، إلا أن ذلك لا يمثل الصورة الحقيقية لاتساعه وامتداده. وكلما تقدمت علوم وتكنولوجيا الفضاء وعلوم الفيزياء، أثبتت لنا أننا لا نعرف عن الكون الذي نعيش فيه إلا جزءا ضئيلا لا يكاد يمثل نسبة مئوية يمكن ذكرها.
 


إن اتساع الكون وترامي أطرافه وتباين الموجودات داخله لدليل قاطع على قدرة الرحمن خالق هذا الكون ومبدعه، وبالرغم ن هذا الاتساع إلا أن العقل البشري لا يزال هو الذات الوحيدة التي يمكن أن تسافر في هذا الكون دون عوائق وفي أي وقت شاء صاحب هذا العقل، وتتنقل من مكان إلى آخر بسرعة لا يمكن لأي آلة مهما كانت أن تبلغ مقدارا منها، فأنت تستطيع السفر من الأرض إلى السموات العلا بخيالك في لمحة من البصر دون عوائق تعترضك.
ولو تركنا آفاق الكون الواسعة ونظرنا إلى حياتنا اليومية على الأرض لوجدناها تعج بالتفصيلات والمعطيات الكثيرة المتناسقة أحيانا والمتضاربة أحيانا أخرى، ولو حاول أي منا تتبع التماهي مع تلك المعطيات الكثيرة لذهب عمره سدى دون أن ينجز شيئا، لأن الأمر ببساطة يكمن في محدودية العقل البشري على عظمته في أن يتفاعل مع هذا الكم اللامتناهي من التفصيلات الحياتية.
الحياة البشرية مبنية في الأساس على التعاون والتكامل بين بني البشر، وهذه فطرة الكائنات الحية التي تعيش على الأرض، ومن الأحرى أن يكون الإنسان صاحب العمل الجمعي وهو أذكى وأكمل كائن حي يعيش على الأرض.
إن طبيعة الحياة البشرية تفرض علينا التواصل والتفاعل حتى نستطيع أن نواصل مشوارنا الحياتي، وهذا يستدعي من الجميع التكاتف، والقضاء على آفة العنصرية التي هي أكبر عدو للإخوة الإنسانية سواء كانت عنصرية دينية أو طائفية أو عرقية، وهذه الآفة باتت في عصرنا الحالي أعظم الأمراض التي يمكنها القضاء على الجنس البشري من على الأرض، خاصة وأن الكثير من دول العالم بات يملك أسلحة الدمار الشامل التي يمكنها إنهاء الحياة البشرية من على الأرض.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (395)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الصفحة الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

172

United States

17

unknown

1

Kuwait

1

United Kingdom

 المتواجدون الان:(191) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18089731) مشاهد