العدد رقم : 1117

الخميس - الرابع عشر من - ديسمبر - لسنة - 2017

صباح السالم الجامعية ... تستقبلكم || الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وافكار طلابية || المدينة الجامعية بالشدادية || غش.. لتنجح || مشاركة متميزة في « يوم الإعلام الثقافي » الأول || السنعوسي: الكفاءة و القدرات تجعل من الإعلامي نجماً || ورشة استخدام تطبيق Microsoft Teams في العمل الاداري للاشرافيين || « التطوير الإداري» اختتمت برنامج «إعداد بطاقات الوصف الوظيفي والهياكل التنظيمية» || العلوم الإدارية تنظم المؤتمر الدولي السنوي السادس لـ «أميبا» اليوم || كلية الطب كرمت محمد نجيب اسماعيل || «ماراثون رياضي» في سكن الطالبات || مجلة العلوم الإنسانية عقدت ندوة الدراسات البينية || ثانوية 25 فبراير زارت مختبرات النانوتكنولوجي || العلوم الإدارية ونور كابيتال ماركتس كرمتا مجتازي ورش التداول الالكتروني || د.عبدالفتاح أضاء على الراهب بولس وعلاقته بالسلطان الظاهر فـي «التاريخ» || تكريم د. الصفران بحصوله على جائزة التميز الأكاديمي فـي يناير المقبل || 540 طالبا بالهندسة استكملوا الجداول || الاستشارات والتدريب نظم محاضرة بعنوان « الإتيكيت أسلوب الحياة » || أربعة بحوث لأربعة طلاب في سيمنار نادي التاريخ الأول بالآداب || عميدة الاداب استقبلت الفائزين بجائزة الكويت للتقدم العلمي خليل ومطر || طلبة مركز اللغات زاروامعرض جابر الأحمد فـي نفط الكويت || عميد العلوم التقى د.ياغي المحاضر فـي جامعة كاليفورنيا || اختتام ورشة عمل استخدامات تطبيق Microsoft Teams للأساتذة || سوق شعبي فـي قسم الفرنسي || د. الرشيدي: «الشريعة» أهم صرح علمي شرعي فـي الكويت || طالبات الهندسة بدأن مشوار التدريب في مطار الكويت الجديد || الروضان: عودة الاتحادات المنحلة في حكم المستحيل بعد انقضاء المدة القانونية || د.رمضان : الجامعة تمتلك طاقات شبابية مبشـرة || حصول إدارة الانشاءات والصيانة على الأيزو || جمعية طب الأسنان تفتح باب التسجيل أمام الطلبة || طب الأسنان شاركت بالتوعية بالسكري || الياقوت:حملة «رعايتهم سعادة» فـي فبراير ومارس المقبلين || د.الرشيدي استعرضت مفهوم المدارس المعززة فـي «التربية» || طالبات ثانوية حواء بن يزيد || فريق دراجات الجامعة اجتاز 200 كيلو متر بتسع ساعات || الخالدي: الانتهاء من أعمال تجديد وصيانة بلوك 4 سكن أعضاء هيئة التدريس قريبا || الدويهيس: “الإيتيكيت” مجموعة القواعد التي تحدد طريقة التعامل مع الناس || محاضرة نهج استخراج البيانات في علوم وهندسة الحاسوب غدا || «قيم الفلسفة» نظمت حملة «أصدقاء البيئة» || الدلال: برنامج ماجستير العلوم في نظم المعلومات الحاسوبية الفصل الدراسي المقبل || العلوم الإدارية نظمت «قمتي في همتي» || الجراح: تعزيز الهوية الوطنية للشعوب الخليجية بتقديم صورة عن ماضيهم || مدير الجامعة بحث مع وفد جامعة «ucla» تبادل الخبرات || د. حامد العازمي وزيراً للتربية والتعليم العالي || نائب الأمير كرم الفائزين بجوائز مؤسسة التقدم العلمي || صباح السالم الجامعية ... تستقبلكم || العلوم الاجتماعية افتتحت الملتقى الثقافـي الرابع «الطفولة والمرأة نحو فهم وعلاج ووقاية» || عبدالوهاب: طرق التدريس والمناهج والطالب مرتكزات ثلاثة في التعليم || د. خليل اختتم أسبوع الفلسفة بتقاليد المخطوطات || «الانجليزية» ينعى «القارئ» || فوز «المعارضة» في نهائي مناظرات نادي فصيح || د.صفر: المركز العلمي للنانو سكوب يخدم سوق العمل والباحثين || عودة الحياة للرياضة الكويتية || 18 ديسمبر اليوم العالمي للّغة العربيّة * || ( الشيخ مبارك بن صباح وتفعيل إتفاقية 1899 م البريطانية ) || أبونيه” ||
 

آفاق واسعة


نعيش في كون فسيح وممتد الأركان، وعلى الرغم من ان  الصورة الذهنية التي تملأ وعينا عن امتداد الكون وسعته، إلا أن ذلك لا يمثل الصورة الحقيقية لاتساعه وامتداده. وكلما تقدمت علوم وتكنولوجيا الفضاء وعلوم الفيزياء، أثبتت لنا أننا لا نعرف عن الكون الذي نعيش فيه إلا جزءا ضئيلا لا يكاد يمثل نسبة مئوية يمكن ذكرها.
 


إن اتساع الكون وترامي أطرافه وتباين الموجودات داخله لدليل قاطع على قدرة الرحمن خالق هذا الكون ومبدعه، وبالرغم ن هذا الاتساع إلا أن العقل البشري لا يزال هو الذات الوحيدة التي يمكن أن تسافر في هذا الكون دون عوائق وفي أي وقت شاء صاحب هذا العقل، وتتنقل من مكان إلى آخر بسرعة لا يمكن لأي آلة مهما كانت أن تبلغ مقدارا منها، فأنت تستطيع السفر من الأرض إلى السموات العلا بخيالك في لمحة من البصر دون عوائق تعترضك.
ولو تركنا آفاق الكون الواسعة ونظرنا إلى حياتنا اليومية على الأرض لوجدناها تعج بالتفصيلات والمعطيات الكثيرة المتناسقة أحيانا والمتضاربة أحيانا أخرى، ولو حاول أي منا تتبع التماهي مع تلك المعطيات الكثيرة لذهب عمره سدى دون أن ينجز شيئا، لأن الأمر ببساطة يكمن في محدودية العقل البشري على عظمته في أن يتفاعل مع هذا الكم اللامتناهي من التفصيلات الحياتية.
الحياة البشرية مبنية في الأساس على التعاون والتكامل بين بني البشر، وهذه فطرة الكائنات الحية التي تعيش على الأرض، ومن الأحرى أن يكون الإنسان صاحب العمل الجمعي وهو أذكى وأكمل كائن حي يعيش على الأرض.
إن طبيعة الحياة البشرية تفرض علينا التواصل والتفاعل حتى نستطيع أن نواصل مشوارنا الحياتي، وهذا يستدعي من الجميع التكاتف، والقضاء على آفة العنصرية التي هي أكبر عدو للإخوة الإنسانية سواء كانت عنصرية دينية أو طائفية أو عرقية، وهذه الآفة باتت في عصرنا الحالي أعظم الأمراض التي يمكنها القضاء على الجنس البشري من على الأرض، خاصة وأن الكثير من دول العالم بات يملك أسلحة الدمار الشامل التي يمكنها إنهاء الحياة البشرية من على الأرض.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (351)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الرياضية
آراء جامعية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

365

United States

14

Japan

11

unknown

4

Italy

2

United Kingdom

2

Germany

1

Kuwait

 المتواجدون الان:(399) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (17428238) مشاهد