العدد رقم : 1129

الخميس - التاسع عشر من - أبريل - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وافكار طلابية || طلبة النادي السياسي زاروا مجلس الأمة || النخيل” حلم طفلة يروي ماضي الكويت || الخوارزمي: استمرار تقديم الورش حتى نهاية الجاري || ورشة عمل تصور التحول الرقمي لجامعة الكويت || أبحاث متنوعة ومهمة في العدد الجديد من مجلة دراسات الخليج و الجزيرة العربية || دورة المحكمة التدريبية في الشريعة || الفلسفة والوطن فـي كلية الاداب || اختتام الملتقى الطلابي الثقافـي السادس «شخصيتي تصنع مستقبلي» فـي العلوم الحياتية || معلومات الحاسوب” استضاف ندوة “تجربة معهد دسمان للسكري في مجال المعلوماتية الصحية” || الربيعة تصنف السرطان الدماغي الدبقي لأول مرة فـي الكويت || مختبر الآثار استضاف د.الماجدي || د.الغانم: صعوبة التعلم خلل موجود في الجزء الأيسر من الدماغ || موظفو وطلبة الهندسة يزورون كليتهم في مدينة صباح السالم الجامعية غدا || د.الخواجة قدم “إدارة الضغوطات” بالهندسة || « الحذاء الرافع» ابتكار جديد لخرّيجي الهندسة || خريجات الهندسة ينجحن بتقدير معدل انتاج النفط من دون إيقاف العمل في البئر || د.الحمدان عرضت أهداف مركز الاسرة في «العلوم الاجتماعية» || اللغة الفرنسية نظم محاضرة «كيفية الاستفادة من العنصر الفني والابداعي في خدمة تعلم اللغة الأجنبية» || الأمن والسلامة” نظمت يوما توعويا بأمراض الحساسية || ندوة “ التطور الدلالي وأسلوب السؤال والجواب في القرآن الكريم “ بالشريعة || فريق المعلوماتية الصحية بجامعة سوانسي قدم محاضرات وورشا لمركز العلوم الطبية || اختبارات القدرات الأكاديمية 5 مايو المقبل || عمادة الحقوق استقبلت وفد الجامعة اليونانية || اللجنة الثقافية بالإعلام أقامت معرض «ثقافات الشعوب» || المكتبات نظمت ورشة الجديد فـي بحث وتسويق المعلومات || العلوم الإدارية افتتحت الملتقى السنوي الأول للمسؤولية الاجتماعية للجامعات || الأجيال القادمة || علاج “مضاد للسناب” || تقاعد الشباب مبكراً لمصلحة من ؟ || آمال فوق الصّفيح || ( الكويت ومجلس الأمن التابع لهيئة الأمم المتحدة ) || اللّام: حرف ومعنى وموقع ||
 

ليلى العثمان تحكي تناقضات البشرية في عباءة المقام


كتاب في سطور
 كتب تطوي بين صفحاتها شيئا من تاريخ ، او بعضا من أدب ، او ثمة فكر ، عن سطور من بين الطيَّات ، تكتب صفحتنا.
شخوصها رسموا حكاية عزاء لقصة حب
« عباءة المقام » قصة قصيرة تصدرت بعنوانها مجموعة قصصية مميزة للأديبة ليلى العثمان ، تضمنت قصصا بعنوان الذبيحة ، القلب اليباب ، بشت العيد ، حكاية مرزوق ، رنين اخير ، سوق الألقاب ، سيجارة أمي ، كبوشة و البئر ، لن أخسر شيئاً ، ليتها حمامة ، و اخيراً نشوة ميتة ، تروي في تفاصيلها واقع الذات البشرية ، بما فيها من تناقضات .
 


النفحة الروحانية التي لفت سطور العثمان في « عباءة المقام » ، ميّزتها عن دونها من قصص المجموعة ، اذ استوحت الكاتبة قصتها من زيارة لها لإحدى المقامات في العراق ، لذا أتت القصة على الرغم من كونها قصيرة ، بعمق ادبي في محتواها، حيث رسمت العثمان نصاً سطر حكاية جرحين ، لامرأة واحدة ، مشى بها القدر الى حيث جرت الأحداث ، في ذاك الشارع الممتد بين شجر النخيل و البحر ، حيث يمتطي حبر القلم صوت الموج ، لنقرأ بين السطور عن بطلين ، لكل منهما قصة حب قديمة ، تركت ما تركت من جروح في قلبيهما ، الا إنهما يرتبطان ببعضهما ، في محاولة بائسة لنسيان الجروح القديمة . 
تمضي القصة ، لتطوي صفحات تخبئ سر عباءة أثيرة بحوافها المذهبة ، بخيوط مشغولة بالوساوس التي أثقلتها ، و تطوي معها نهاية حبيبين بسوادها، تلك العباءة التي طالما دثّرت جسديهما ، دون ان تلوي ما بروحهما من جروح ، لما كان لها من علاقة تربطها بالحب القديم ، حتى كان مصيرها في النهاية ما بين لطمات موج البحر ، الذي تلقفها بدوره و سرّها ، لتغيب ما بين تنهدات الأسماك و ثرثرة القواقع . 
شخوص القصة ، رسموا حكاية عزاء لقصة حب ، طوت في مضمونها شيئا عن المعتقدات الدينية ، قد تكون حدثت هناك في قلب ذاك المكان ، استنطقت فيها ليلى العثمان تفاصيل تنطق بهوية ابطالها الحقيقية ،  طوّعت قلمها لحوار ، تدل مفرداته على مدى تأثرها بتلك البيئة . فالقصة التي مزجت بها الكاتبة ملح الدموع بملح البحر ، حيث اسلمت بطلتها « عباءة المقام » للموج ، بعد ان مسحت بها دموعها و لثمتها بدعاءها ، تبقى قصة يشار لها ببصمة العثمان .
 


الكاتب : مريم الجمعة  ||  عدد الزوار : (422)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الصفحة الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

154

United States

20

unknown

1

Kuwait

1

United Kingdom

1

Turkey

 المتواجدون الان:(177) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18089686) مشاهد