العدد رقم : 1134

الخميس - الخامس من - يوليو - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || آراء وافكار طلابية || المدينة الجامعية بالشدادية || معرض التصوير الفوتوغرافـي 24 الجاري || كونا ينظم البرنامج التدريبي المهني المتخصص « التحليل السياسي» || دكتوارة لجنان بن سلامة من جامعة السوربون الفرنسية || إبادة الكتب فـي آخر إصدارات عالم المعرفة || اختتام ورشة « تصميم المقررات الدراسية لنظام بلاك بورد» || العلاقات العامة والإعلام توثق أحداث 2017 فـي إصدارات متميزة || الشريعة توقع مذكرة تفاهم مع جمعية “النجاة الخيرية” || دروس من المونديال ونصائح لأبنائنا الطلاب الجدد || للدّلْوِ ثمنٌ || هيئة الأمم المتحدة ( 1945 ) || “حفل التخرج والدرس الأخير” || علوم وهندسة الحاسوب تواكب التطورات بتحديث برامجها || الشريعة 36 عاما مصدر إشعاع إسلامي || العلوم الاجتماعية بأقسامها الخمسة .. تحقق قفزة علمية كبيرة منذ التأسيس || تخرج أول دفعة من طلبة الصم والبكم || الهندسة كرمت رجب شعبان بعد 27 عاما فيها || تخرج أول مجموعة صيادلة من برنامج “دكتور فـي الصيدلة” || المجلس برئاسة وزير التربية ووزير التعليم العالي شكل لجنة لتحويل بكالوريوس الصيدلة إلى دكتور || تكريم الفائزين بجائزة “إنشاء القابضة” || فوز مشروع “heart helper” بجائزة أحمد بشارة فـي معرض التصميم الهندسي الـ34 || وكيل العدل: معرض «التصميم الهندسي» مدعاة للفخر بأفضل إبداعات الطاقات الشبابية || ثقافة الكسب والاستثمار ||
 

الكتاب والعبور للمستقبل


تؤدي الثقافة دورا محوريا في اكمال مسيرة المجتمعات نحو التقدم والازدهار، فلا يمكن تصور حدوث نهضة تنموية شاملة لبلد ما دون ان يكون للثقافة دور فيها ، إذ تعتبر الثقافة هي الضوء الذي يهتدي الأفراد من خلاله إلى طريقهم نحو الإبداع والابتكار.
 


ومع بداية التنمية في بلدنا الحبيب تأسست إحدى أهم النوافذ الثقافية والمعرفية التي كان لها بالغ الأثر في جعل الكويت ليس منارة ثقافية في منطقتنا فقط بل مصدر إشعاع معرفي وثقافي على بقية البلدان العربية، هذه النافذة هي المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، ذلك الصرح الثقافي الذي قدم للكويت والبلاد العربية   كنوزا ثقافية ومعرفية في شتى النواحي الفكرية، كان لها إسهاماتها ودورها الفعال في تشكيل الوعي الجمعي الكويتي والعربي، واستطاع أن يكون إحدى القوى الكويتية الناعمة التي لها تأثيرها المباشر والواضح على الكثير من المثقفين العرب، وتزويد الأجيال الناشئة بالمعرفة الهادفة.
لم تتوقف نشاطات المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عند حدود المطبوعات المتميزة في الآداب والعلوم والفنون بل امتدت إلى أصناف أخرى يأتي على راسها تنظيم معرض الكويت الدولي للكتاب والذي يعد بحق من اهم المعارض في المنطقة العربية، إذ يحرص على حضوره العديد من البلاد الشقيقة والصديقة بإصدارات متميزة.
لقد استطاع المعرض استقطاب دور النشر المختلفة على مر 42 عاما نظرا لما يتميز به من تنظيم جيد يضمن للمشاركين مزاولة أعمالهم في سهولة ويسر، فضلا عن تشكيله بوابة إلى العبور للمستقبل، دخلتها وزارة التربية بجدية ومسؤولية من خلال تنظيم رحلات لطلابها إلى المعرض، لإعداد أجيال تعي اهمية الثقافة ودورها في حياة الشعوب، وتعرف ما يتحتم عليها فعله للمضي قدما بالنهضة التنموية الشاملة التي يشهدها وطننا الغالي.
إن المجهودات الكبيرة التي يبذلها المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بمشاركة وزارة التربية في العمل على إنجاح معرض الكويت للكتاب عمل يستحق منا أن نوجه إليهما خالص الشكر على ذلك التنظيم الرائع والبديع الذي يبرز الوجه الحضاري الكويت أمام المشاركين في المؤتمر من مختلف الجنسيات.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (217)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

135

United States

47

unknown

 المتواجدون الان:(182) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18991836) مشاهد