العدد رقم : 1134

الخميس - الخامس من - يوليو - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || آراء وافكار طلابية || المدينة الجامعية بالشدادية || معرض التصوير الفوتوغرافـي 24 الجاري || كونا ينظم البرنامج التدريبي المهني المتخصص « التحليل السياسي» || دكتوارة لجنان بن سلامة من جامعة السوربون الفرنسية || إبادة الكتب فـي آخر إصدارات عالم المعرفة || اختتام ورشة « تصميم المقررات الدراسية لنظام بلاك بورد» || العلاقات العامة والإعلام توثق أحداث 2017 فـي إصدارات متميزة || الشريعة توقع مذكرة تفاهم مع جمعية “النجاة الخيرية” || دروس من المونديال ونصائح لأبنائنا الطلاب الجدد || للدّلْوِ ثمنٌ || هيئة الأمم المتحدة ( 1945 ) || “حفل التخرج والدرس الأخير” || علوم وهندسة الحاسوب تواكب التطورات بتحديث برامجها || الشريعة 36 عاما مصدر إشعاع إسلامي || العلوم الاجتماعية بأقسامها الخمسة .. تحقق قفزة علمية كبيرة منذ التأسيس || تخرج أول دفعة من طلبة الصم والبكم || الهندسة كرمت رجب شعبان بعد 27 عاما فيها || تخرج أول مجموعة صيادلة من برنامج “دكتور فـي الصيدلة” || المجلس برئاسة وزير التربية ووزير التعليم العالي شكل لجنة لتحويل بكالوريوس الصيدلة إلى دكتور || تكريم الفائزين بجائزة “إنشاء القابضة” || فوز مشروع “heart helper” بجائزة أحمد بشارة فـي معرض التصميم الهندسي الـ34 || وكيل العدل: معرض «التصميم الهندسي» مدعاة للفخر بأفضل إبداعات الطاقات الشبابية || ثقافة الكسب والاستثمار ||
 

انطلاق فعاليات مؤتمر «الكويت وآفاق المستقبل» في الآداب


الأنصاري: الجامعات أداة التغيير الرئيسية فـي المجتمع
الارتقاء ببرامج الجامعة التعليمية ومقرراتها الدراسية ومخرجاتها العلمية لتلبية احتياجات سوق العمل ومتطلباته
الجامعة رائدة تزخر بالخبرات والإمكانات البحثية والعلمية وقادرة على مواكبة توجهات وأولويات الدولة المستقبلية
أ.د. عبدالوهاب: المؤتمر يسهم فـي إعلاء قيمة التقاليد البحثية وقبول الاختلاف


افتتحت كلية الآداب تحت رعاية وحضور مدير الجامعة  أ.د. حسين الأنصاري، الاثنين الماضي، مؤتمر الكويت وآفاق المستقبل ، بحضور عميدة كلية الآداب أ.د. سعاد عبدالوهاب، والشخصية المحتفى بها أ.د. محمد عبد الله، والعمداء المساعدين في الكلية وأعضاء هيئة التدريس والإداريين في الكلية.
وأكد أ.د. الأنصاري في كلمة له أن المواضيع والقضايا التي تم مناقشتها في هذا المؤتمر تلامس اهتماماً كبيراً في الوقت الراهن، مشيراً إلى أن المؤتمر يمثل مناسبة هامة للنقاش وتبادل الأفكار ووجهات النظر والتفكير في آفاق المستقبل والخروج برؤى وحلول للقضايا المطروحة، والتي من شأنها أن تسهم في وضع خطط مستقبلية لدعم العملية التنموية المنشودة في البلاد.
وأشار إلى أن الجامعات هي أداة التغيير الرئيسية في المجتمع، وهي المجال النشط الذي تتفاعل فيه العقول وهي ومصدر الإلهام والتجديد والتطوير، مؤكداً أن عليها أن تلعب أدواراً إيجابية في تطوير مجتمعها والمحافظة على موارده واستدامتها.
وأوضح أ.د. الأنصاري أن جامعة الكويت تعمل جاهدة من أجل الارتقاء ببرامجها التعليمية ومقرراتها الدراسية ومخرجاتها العلمية لتلبية احتياجات سوق العمل ومتطلباته، مضيفاً أن جامعة الكويت تسعى دائبة لتحقيق الشراكة العلمية والبحثية مع الهيئات والمؤسسات الأكاديمية والبحثية سواء على المستوى المحلي أو الدولي وذلك تحقيقاً للأهداف الاستراتيجية للجامعة.
وأكد على حرص جامعة الكويت كمؤسسة تعليمية رائدة تزخر بالخبرات والإمكانات البحثية والعلمية على مواكبة توجهات وأولويات الدولة المستقبلية من خلال إقامة العديد من الأنشطة والفعاليات وتنفيذ المشاريع والبرامج التنموية ذات العائد والقيمة المُضافة.
وأشار أ.د. الأنصاري أن جامعة الكويت تتطلع من خلال خطتها الاستراتيجية للسنوات(2018- 2020) إلى تحقيق تنمية شاملة من خلال تبني أريع توجهات رئيسية تتبلور حول تعزيز الجودة في المنظومة التعليمية والبحثية وتشجيع ريادة الأعمال والابتكار و لتواجد العلمي المميز محليا ودولياً وتحقيق الاستدامة بالإضافة إلى الاستخدام الأمثل للموارد المادية والبشرية والمباني والاستثمار الأمثل للوقت.
و تقدم بخالص التهنئة إلى سعادة أ.د. محمد حسن عبدالله على اختياره الشخصية المكرمة بالمؤتمر تقديراً له لما قدمه من جهود علمية متميزة ومساهمات كبيرة قدمها للكويت باحثاً في تراث الكويت الأدبي وراصداً لأهم الظواهر الثقافية ومدوناً لتاريخ الكويت الإعلامي ورائداً من رواد جامعة الكويت إذ عمل منذ تأسيسها وحتى عام 1987.
كما شكر أسرة كلية الآداب وعلى رأسها عميدة الكلية أ.د. سعاد عبدالوهاب على الإعداد والتنظيم للمؤتمر، آملا أن يخرج المؤتمر بتوصيات ومقترحات تحقق الأهداف المرجوة من إقامته، كما تقدم بالشكر للجهات الراعية والداعمة، وللأساتذة المتحدثين من الكويت وخارجها الذين تحملوا عناء السفر ليقدموا خلاصة جهدهم متمنياً لهم طيب الإقامة، ومتمنياً للجميع التوفيق.
من جانبها أكدت عميدة كلية الآداب ورئيسة المؤتمر أ.د.سعاد عبد الوهاب أن هذا المؤتمر يحقق أهم أسس الحياة العلمية الأكاديمية وفق ديباجة تأسيس هذه الجامعة نصاً على أنها جامعة في خدمة المجتمع، والبحث العلمي وتخريج الطلاب، مؤكدة على ضرورة إقامة الندوات والمؤتمرات لأن الهدف منها ليس الوجاهة أو الدعاية وإنما لاستكمال وظائف الجامعة في جميع حقول المعرفة.
وأشارت أ.د عبدالوهاب إلى أن المؤتمر في ذاته بما فيه من بحوث ودراسات وتربية وتدريب منهجي يسهم في إعلاء قيمة التقاليد البحثية وقبول الاختلاف ويعيد توجيه سلوك العلماء في عرض رؤاهم وإدارتهم للأفكار المعبرة عن عقول أصحابها، مبينةً أن تجربة التكامل بين أقسام كلية الآداب هي تجربة مثمرة دانية القطوف لخير الكويت حاضراً ومستقبلاً.
وبدوره تقدم المحتفى به أ. د محمد حسن عبدالله بالشكر لجامعة الكويت ودولة الكويت التي احتضنت هذا الصرح التعليمي، مشيراً أنه قد استبشر خيراً منذ أن وطأت قدمه أرض الكويت التي عاصرها بمختلف مراحلها وألف عنها ما يقارب 6600 موضوع.
الجدير بالذكر أن الشخصية المكرمة أ.د محمد حسن عبدالله قد عمل لأكثر من عشرين عاماً في جامعة الكويت وله عدة مؤلفات عن تاريخ الكويت وأشرف على أكثر من عشر رسائل علمية لنيل شهادة المرشح للدكتوراه في العلوم الفيلولوجية (اللغة والأدب العربي).
وعلى هامش الفعالية أقيم معرض يستعرض ماضي الكويت الجميل من خلال الصور والمؤلفات.
 


الكاتب : بدور طارق ودلال النجادى  ||  عدد الزوار : (258)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

143

United States

46

unknown

 المتواجدون الان:(189) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18991844) مشاهد