العدد رقم : 1129

الخميس - التاسع عشر من - أبريل - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وافكار طلابية || طلبة النادي السياسي زاروا مجلس الأمة || النخيل” حلم طفلة يروي ماضي الكويت || الخوارزمي: استمرار تقديم الورش حتى نهاية الجاري || ورشة عمل تصور التحول الرقمي لجامعة الكويت || أبحاث متنوعة ومهمة في العدد الجديد من مجلة دراسات الخليج و الجزيرة العربية || دورة المحكمة التدريبية في الشريعة || الفلسفة والوطن فـي كلية الاداب || اختتام الملتقى الطلابي الثقافـي السادس «شخصيتي تصنع مستقبلي» فـي العلوم الحياتية || معلومات الحاسوب” استضاف ندوة “تجربة معهد دسمان للسكري في مجال المعلوماتية الصحية” || الربيعة تصنف السرطان الدماغي الدبقي لأول مرة فـي الكويت || مختبر الآثار استضاف د.الماجدي || د.الغانم: صعوبة التعلم خلل موجود في الجزء الأيسر من الدماغ || موظفو وطلبة الهندسة يزورون كليتهم في مدينة صباح السالم الجامعية غدا || د.الخواجة قدم “إدارة الضغوطات” بالهندسة || « الحذاء الرافع» ابتكار جديد لخرّيجي الهندسة || خريجات الهندسة ينجحن بتقدير معدل انتاج النفط من دون إيقاف العمل في البئر || د.الحمدان عرضت أهداف مركز الاسرة في «العلوم الاجتماعية» || اللغة الفرنسية نظم محاضرة «كيفية الاستفادة من العنصر الفني والابداعي في خدمة تعلم اللغة الأجنبية» || الأمن والسلامة” نظمت يوما توعويا بأمراض الحساسية || ندوة “ التطور الدلالي وأسلوب السؤال والجواب في القرآن الكريم “ بالشريعة || فريق المعلوماتية الصحية بجامعة سوانسي قدم محاضرات وورشا لمركز العلوم الطبية || اختبارات القدرات الأكاديمية 5 مايو المقبل || عمادة الحقوق استقبلت وفد الجامعة اليونانية || اللجنة الثقافية بالإعلام أقامت معرض «ثقافات الشعوب» || المكتبات نظمت ورشة الجديد فـي بحث وتسويق المعلومات || العلوم الإدارية افتتحت الملتقى السنوي الأول للمسؤولية الاجتماعية للجامعات || الأجيال القادمة || علاج “مضاد للسناب” || تقاعد الشباب مبكراً لمصلحة من ؟ || آمال فوق الصّفيح || ( الكويت ومجلس الأمن التابع لهيئة الأمم المتحدة ) || اللّام: حرف ومعنى وموقع ||
 

نائب الأمير كرم الفائزين بجوائز مؤسسة التقدم العلمي


أساتذة الجامعة حصدوا ثلاثاً منها 
د.شهاب الدين: نعمل لاستشراف مجالات تنويع مصادر الدخل واستدامة الاقتصاد
د.مارون عواد : درجة تحضر الأمم تقاس بجودة مؤسساتها وكياسة مواطنيها


تحت رعاية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد تفضل سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد فشمل بحضوره حفل توزيع جوائز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي لعام 2017 يوم الأربعاء الماضي ، حيث استقبل بحفاوة و ترحيب من قبل مدير عام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي د.عدنان شهاب الدين وأعضاء مجلس إدارة المؤسسة الكويت.
وشهد الحفل حضور رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم  وسمو الشيخ ناصر المحمد وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك والسادة الوزراء والمحافظون وكبار المسؤولين بالدولة وكبار القادة بالجيش والشرطة والحرس الوطني.
من جهته استرجع مدير عام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي د.عدنان شهاب الدين في كلمته تاريخ الكويت القريب كميناء لأشرعة العالم محملة بالمعرفة واللغات المختلفة والتنوع الثقافي ، لترسو فيه أحلام الصغار وأعمار الكبار بكل اطمئنان ويفتح للكويت منافذ الجمال والخير والحق على العالم كله.
وهنأ د.شهاب الدين حائزي جوائز المؤسسة للعام 2017 واصفا إياهم بحاملي مشاعل المعرفة من الكويت والعالم العربي كما هنأ حائزي جائزة السميط للتنمية الإفريقية في مجال التعليم والتي جاءت بمبادرة سامية من صاحب السمو أمير البلاد تجسيدا للحس الإنساني للمجتمع الكويتي والتي تتشرف المؤسسة بإدارتها.
الشباب والتقدم
وأشار إلى أن العالم حاليا يشهد تزايدا في الفوضى بأرجائه وغلبة للآفات الفكرية وانحسارا للفكر النير القائم على ثقافة علمية واعية في زمن يشكل فيه الشباب الشريحة الكبرى من المجتمعات وتتسارع فيه تقدم العلوم والتكنولوجيا بوتيرة لم يشهدها التاريخ مما يحملنا مسؤولية تأهيل الأجيال الصاعدة والاستثمار في تعليمهم وفتح شتى المنافذ لهم على العالم.
وأضاف أن الاحتفاء برياديي البحث العلمي في الكويت والعرب والعلماء الساعين إلى تقدم البشرية ،ليس تكريما لهم فحسب بل تسجيلا لرسالة واضحة للشباب مفادها أن الكويت لم تزل - وحري بها أن تبقى - ميناء للنور والمعرفة وأن مستقبلها رهين بإيمانهم بهذا الدور الرائد.
وشدد د.شهاب الدين أنه لا تهاون في أداء رسالة المؤسسة النبيلة وهي أن المستقبل لمن أراد أن يحمل مشاعل العلم والمعرفة وأن دور المؤسسة هو المحفز والمشجع والممكن مستذكرا في الوقت نفسه مسيرة العلماء العرب والمسلمين الذين أرسوا بمساهماتهم أسس العلوم الحديثة التي كانت بمثابة جسر محوري لتواصل مسيرة تقدم الحضارة العلمية العالمية تلك المسيرة التي أفضت إلى ما نشهده من ثورة معرفية مذهلة في تطبيقاتها التقنية التي تثري الحضارة الإنسانية.
إنجازات
و أضاف أن الانجازات التي حققها الفائزون تقف شاهدا جليا على المسيرة العلمية لكل منهم ، وأنها واعدة بإمكانيات هائلة للمزيد من البحث العلمي والتعاون المعرفي ، مبينا أن التوجه في العالم هو التحول عن المصادر التقليدية للطاقة مما يضع في صلب مهمتنا المركزية تشجيع البحث والتطوير والابتكار في المجالات ذات التأثير الأعظم في تنويع مصادر الدخل واستدامة الاقتصاد المعرفي  بما فيها الإفادة المثلى من الطاقة المتجددة وجعل الإفادة من احتياطيات النفط الوطنية الوافرة صديقة للبيئة.
وكشف د.شهاب الدين أن المؤسسة تعمل بالتنسيق مع أفضل العقول في مؤسسات البحث العلمي في الكويت والعالم لاستشراف هذه المجالات وتحديدها بالتعاون مع متخذي القرار السياسي في التخطيط والتشريع من جهة ومع القطاع الخاص ذي القدرات الإدارية التي تتمتع بتنافسية عالمية من جهة ثانية ونطمح أن يكون لهذا الدور التحفيزي والرابط بين أطراف العملية الاقتصادية تأثير ملموس على المديين المتوسط والبعيد.
تحضر الأمم
من جهته ألقى أ.د.مارون عواد كلمة نيابة عن زملائه الفائزين أعرب فيه عن سعادته بتلقيه الجائزة من سمو نائب الأمير في البلد الذي يولي مكانة للعلم والعلماء العرب مشيرا أن مؤسسة الكويت للتقدم العلمي تعد من أهم المراجع في دعم البحث العلمي وهذا النجاح لم يكن ليتحقق لولا ايمان القيادة السياسية الراسخ بأهمية البحث العلمي في تنمية الدول وازدهارها ، مشيرا أن درجة تحضر الأمم تقاس بجودة مؤسساتها وكياسة مواطنيها ورقي مستواها العلمي والكويت احدى الدول القلائل التي تتوفر بها هذه المعايير والبيئة المحفزة للعلم والعلماء.
و بين أن مبادرات الكويت في دعم العلماء وتقديرهم ومنها هذا التكريم السنوي تعد أحد الحوافز الاساسية للعلماء العرب لتقديم المزيد من العطاء العلمي في الوطن العربي وخارجه من خلال التنوع في حقول المعرفة التي تشملها جائزة الكويت وهي : العلوم الاساسية العلوم التطبيقية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية الفنون والآداب والتراث العلمي العربي والاسلامي اضافة إلى جائزة السميط للتنمية الافريقية التي تعبر بحق عن الحس الانساني المتأصل لدى المجتمع الكويتي معربا في نهاية كلمته عن خالص شكره لدولة الكويت على دعمها للعلم والعلماء لما فيه خير وازدهار المجتمع الانساني محليا واقليميا وعالميا.

أفلام وثائقية
تم عرض فيلم وثائقي عن أهم إنجازات المؤسسة ومشاريعها المختلفة بالإضافة إلى فيلم آخر حول الفائزين بجوائز المؤسسة.
3 أهداف رئيسية
أشار د.عدنان شهاب الدين في كلمته إلى اهتمامات المؤسسة المستقبلية في إطار خطة عملها الاستراتيجية الحالية - التي تم عرضها في الفيلم الوثائقي - والتي تتمحور حول ثلاثة أهداف رئيسية هي المساهمة في نشر الثقافة العلمية ودعم بناء القدرات البحثية الوطنية وتوجيهها نحو أولويات التنمية والمساهمة في حاضنة ومحفزة على الابتكار على مستوى الأفراد والشركات.


الكاتب : عبد العزيز كاظم  ||  عدد الزوار : (339)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الصفحة الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

99

United States

20

France

13

unknown

1

Switzerland

1

United Arab Emirates

 المتواجدون الان:(134) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18088680) مشاهد