العدد رقم : 1140

الخميس - الثامن عشر من - اكتوبر - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || آفاق نفسية || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || إضاءات على المدينة الجامعية || روز اليوسف ثمانين سنة صحافة "6" مجلة صباح الخير || طلبة الجامعة شاركوا في مؤتمر البرلمان الدولي || "التاريخ" دشن موسمه ب" الحداثة والتحديث " في الخليج العربي || طالبات ثانوية الشرقية بنات زرن الهندسة والبترول || المضف: الريادة تتطلب المرونه والمخاطره واستغلال الفرص المنتجة || د.الهاجري : توثيق التجارب الطلابية الناجحة ورعايتها || "العلوم الحياتية"نظمت ورشة "كيف تحفز نفسك" || "علوم المعلومات" في "الحاسوب" نظم ورشة عمل استعدادا لاستقبال وفد ABET لتقييم ملف الاعتماد الأكاديمي || عميدة الآداب بحثت مع سفير مصر توسيع آفاق التعاون || بهبهاني: دراسة سوق العمل قبل بداية أى مشروع || مكتبة الطالب قدمت درع التميز لبنك الكويت الوطني || رمضان خلال استقباله للسفيرة التركية : قواسم مشاركة بين الثقافتين الكويتية والتركية || علوم البحار أقام لقاءه التنويري || د.الكندري : تجديد وتطوير لوائح ونظم البحث العلمي || مدير الجامعة بحث التعاون مع الجهاز الوطني للاعتماد الأكاديمي || الأنشطة الثقافية نظمت معرض النقوش الصخرية التاريخية || د.الكندري : اكتشاف سرطان الثدي مبكراً وعلاجه يؤدي إلى الشفاء التام || آفاق المعرفة || قاسي القلب || طوارئ الصيانة تستقبل الشكاوى والمقترحات على مدار ال24 ساعة || د.السجاري:امرأة من كل 8 نساء بالعالم مصابة بسرطان الثدي || الفطر السوبر || حاول مرة أخرى! || كثر الدق...يفك اللحام || عزلة حمقاء || الوحدة الوطنية || حرب أكتوبر درس في مباغتة العدو ||
 

مركزا للغات .. ملتقى الثقافات


تستضيف جامعة الكويت كل عام ما يقارب مائة جنسية من الجنسيات غير الناطقة باللغة العربية، ويأتي ذلك في إطار سعي دولة الكويت ممثلة في جامعة الكويت في نشر الثقافة العربية في الكثير من بلدان العالم، وتكون الاستضافة عبارة عن منح دراسية تقدمها جامعة الكويت إلى الدول الصديقة غير الناطقة باللغة العربية، ولكل دولة عدد معين من المقاعد الدراسية، وتوفر لهم الجامعة السكن ووسيلة الانتقال ومتطلبات المعيشة، فضلا عن مكافأة مالية تقدم لهم شهريا.
 


وينتظم الطلاب الأجانب المبتعثون من قبل دولهم إلى دولة الكويت في مركز اللغات التابع للجامعة، ويقوم على تدريسهم اللغة العربية نخبة من أعضاء هيئة التدريس ذوي الكفاءات المتميزة. ولا يتوقف الأمر عند حدود المعنى الحرفي لكلمة تدريس اللغة العربية بل يمتد إلى فهم مجمل للثقافة العربية وما تمثله من قيم وتقاليد أصيلة.
إن تميز دولة الكويت بالسماحة والكرم وعراقة التقاليد منح شعبها صداقات شعوب كثيرة، وهؤلاء الطلاب المبتعثون إلى جامعة الكويت بعد تخرجهم ورجوعهم إلى بلادهم سيكونون بمثابة سفراء للكويت في بلادهم، خاصة وأنهم يلقون كل عناية واهتمام من قبل الجامعة، فمنهم من سيكون في مراكز مرموقة في بلده، ومنهم من سيكون صاحب قرار، وبالطبع هذا يزيد قوة ومتانة العلاقة بين الكويت وبين بلده.
إن ما يشهده مركز اللغات من تجمع لثقافات عديدة ومتباينة من أماكن مختلفة يثري الثقافة الكويتية ويزودها بكثير من المعرفة عن ثقافات الشعوب المختلفة، كما أنه يساهم في تواصل ثقافي بين الطلاب أنفسهم حتى بعد انتهاء بعثاتهم الدراسية.
وتعتبر الثقافة بما تحوي من تقاليد وفنون مختلفة إحدى القوى “الناعمة” التي تحرص الدول دوما على امتلاكها وتنفق عليها الكثير من الأموال والجهد، ولذا فإن جامعة الكويت وهي إحدى مؤسسات الدولة لحريصة على التواصل مع ثقافات البلدان المختلفة لنشر القيم والتقاليد الكويتية الأصيلة.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (244)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
آفاق نفسية
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

177

United States

37

unknown

1

Saudi Arabia

 المتواجدون الان:(215) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (19595572) مشاهد