العدد رقم : 1147

الخميس - السادس من - ديسمبر - لسنة - 2018

الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || آفاق نفسية || مدينة صباح السالم الجامعية || آراء جامعية || الأنشطة الثقافية والفنية نظمت ورشة الرسم المائي || د.النشمي: كتابة العقد إجراء توثيقي قانوني لحفظ الحقوق || طلبة جيولوجيا البترول زاروا مختبرات رصد الأحياء البحرية || "دراسات الخليج " عقدت ندوة الأرشيف الوطني الكويتي || فريق البرامج العامة والتخصصية نظم ورشة MAT LAB || افتتاح استراحة الشريعة "الخيمة الشتوية" || الجامعة شاركت في المؤتمر الثالث للفيزياء الفلكية || د.الأنصاري : الجامعة تشجيع الباحثين في التاريخ والآثار والآداب الأخرى || تتويج فريق طالبات الطب بطلا لدوري مناظرات الجامعة || " الإدارية " عقدت ورشة لمناقشة معايير وقيم الاعتماد الأكاديمي الدولي || انتصار السالم : الإيجابية منظور للحياة وتجلب السعادة || د.آدم كامل : الحبشة نقطة البدء لنشر الدعوة الإسلامية حول العالم || مكتبة الكويت الوطنية ...تحية!! || "الهندسة " نظمت ورشة " كتابة التقارير" للمشاركين في مسابقتها السادسة || استمرار عملية التسجيل للطلبة المستمرين || د.المطيري : تقديم طلبات الالتحاق بالجامعة الكترونيا حتى الأربعاء || العلوم الاجتماعية كرمت المشاركين بالرحلة البرلمانية لمجلس الأمة || " الدراسات العليا " عرضت "أسلوب الكتابة العلمية || الخليفي : إبراز الحس الإبداعي لدى طلبة الجامعة || "علوم المعلومات " شارك باليوم العالمي لنظم المعلومات الجغرافية || اللقاء التنويري لطلبة المشاريع في الهندسة الاربعاء || "الخوارزمي " نظم ورشة لموظفي "العلاقات العامة " لتعريفهم بنظام office 365 || موظفو التقدم العلمي زاروا مركز مختبرات النانوتكنولوجي بالهندسة || اختتام دورة مهارات استخدام نظام " Office 365 " لموظفي الجامعة || عبدالله : الإعلام الجديد ساهم فى تقارب الشعوب اجتماعيا وفكريا وسياسيا || د.الهاجري: حماية البيئة وتطوير تقنيات جديدة للتكيف مع الاحتياجات || هاشم قدمت نصائح وإرشادات للطلبة لتحقيق حياة عملية ناجحة || د.المكيمي: تطوير التعاون الثقافي والتعليمي بين جامعة الكويت وجامعات أوكرانيا || اختبارات موفقة وإجازة سعيدة || د.المهنا ود.برونيت كشفا تاريخ الألقاب الكويتية وظواهرها || " الحياتية " نظمت معرض العمل التطوعي || الصحة العامة ساهمت بتنظيف شاطىء أبو حليفة || عرض خاص للفيلم الوثائقي " ماكلين" بدار الآثار الإسلامية || نعمة عرضت تجربتها في محاضرة الأنباط والمدينة الرومانية || الموسوي أجاب على سؤال " هل مر العرب بعصور ظلام ؟ في الآداب || "الطب " افتتحت غرفة المطالعة || براءة اختراع أميركية لطلبة الهندسة عن جهاز المساعده في سحب المقطورات الميكانيكي || الأنشطة الثقافية والفنية نظمت رحلة تصوير في نقعة الشملان || الصحة العامة استضافت برنامج نيو كويت التلفزيوني || اتحاد المؤرخين العرب كرم د.الهاجري || الإدارية نظمت معرض " يوم الملصق " || القصار : نشر ثقافة التمويل الاسلامي لتسهيل عملية خلق منتجات مالية جديدة ||
 

تطبيق الخصخصة هو الحل


لاشك أن الرياضة دخلت عالم الاحتراف بعد اختفاء الهواية وأصبحت مهنة للكثير من الشباب والرياضيين.
 والتاريخ يؤكد أن الرياضة الكويتية قطعت شوطاً كبيراً في السابق، وحصدت العديد من البطولات الخليجية والعربية والآسيوية، وبرز الكثير من المواهب في العديد من اللعبات منهم على سبيل المثال في كرة القدم المسعود ومرزوق سعيد والعصفور وجاسم يعقوب وجواد خلف والدخيل وفتحي كميل والحوطي والطرابلسي ومعيوف والعنبري وغيرهم من نجوم الكرة الذين حققوا الكثير وتأهلوا لكأس العالم، وجاسم القصار والغربللي وأبناء عبد القدوس في كرة اليد، وعلي شعيب والبحر وبدر الكوس والقبندي والجزاف في كرة الطائرة، وَعبد السلام شعيب والعصفور والبنوان وبورسلي وصالح الربيعه وغيرهم في كرة السلة، وغيرهم في ألعاب القوي وألعاب المضرب والسباحة والكراتيه .
 


وكانت الرياضة وقتها هواية ولكن كان هناك مواهب وعطاء من اللاعبين والإداريين والحكومة، وبعد دخول عالم الاحتراف والمادة إلى الرياضة اختلفت الكثير من المعايير والأهداف ولو رفعت الدولة يدها عن دعم الحركة الرياضية لأغلقت الأندية والاتحادات.
 وبالرغم من فتح مجال الاستثمار داخل الأندية والإتحادات إلا أن الأوضاع لم تتحسن وتقهقرت الرياضة، والحل المطلوب الآن هو تطبيق الخصخصة التي طرحها النائب السابق عبد العزيز المطوع الذي كان لديه نظرة صائبة نحو مشاكل الرياضة وحلها عن طريق الخصخصة ووضع البرنامج للخصخصة ولكن القيادات الرياضية أهملت المشروع، وها نحن نعود من جديد لطرح موضوع الخصخصة وأهمية تطبيقه لحل مشكلة الإيقاف وتحول الرياضة الكويتية إلى الاحتراف الحقيقي والارتقاء بالرياضة والرياضيين، ويجب التفكير الجدي في مشروع الخصخصة بدلاً من اجتماعات الحكومة والبرلمان وتغيير القوانين وتعارضها مع سيادة الدولة والبقاء في حلقة مفرغة نظراً لعناد بعض القيادات دون النظر إلى مصلحة الشباب وخاصة أن الرياضة الكويتية تحتاج إلى عدة سنوات لإعداد منتخباتها للعودة من جديد إلى منصات التتويج .
هل تشارك الكويت في آسيا ؟
السؤال الذي يشغل الكثيرين الآن بعد انتخابات اتحاد الكرة بحضور مندوبين من الفيفا والاتحاد الآسيوي هل تعاد قرعة تصفيات آسيا لعام ٢٠١٩ التي وضعها الاتحاد الآسيوي منذ فترة دون وضع الكويت في أي مجموعة أو على الأقل يتم وضع الكويت في إحدى المجموعات لنشعر بأن الكرة الكويتية عادت للمشاركة الدولية والتحرك على بقية الاتحادات الدولية لعودة بقية اللعبات وعودة الإهتمام بالشباب وإعدادهم للمستقبل وتعويض مافات .
وأخيراً وبكل النوايا الصادقة أدعو الشباب الرياضي الذي يعمل بجد وتفان إلى الاستمرار في عطائه حتى نتمكن من النهوض بالرياضة الكويتية ولا نلتفت أبدا للذين يتكلمون ولا يعملون .... وكل عام وأنتم بخير .

 


الكاتب : ا.جواد الغريب  ||  عدد الزوار : (1261)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آفاق نفسية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

101

United States

94

unknown

4

Italy

3

Germany

1

Kuwait

 المتواجدون الان:(203) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (20038483) مشاهد