العدد رقم : 1134

الخميس - الخامس من - يوليو - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || آراء وافكار طلابية || المدينة الجامعية بالشدادية || معرض التصوير الفوتوغرافـي 24 الجاري || كونا ينظم البرنامج التدريبي المهني المتخصص « التحليل السياسي» || دكتوارة لجنان بن سلامة من جامعة السوربون الفرنسية || إبادة الكتب فـي آخر إصدارات عالم المعرفة || اختتام ورشة « تصميم المقررات الدراسية لنظام بلاك بورد» || العلاقات العامة والإعلام توثق أحداث 2017 فـي إصدارات متميزة || الشريعة توقع مذكرة تفاهم مع جمعية “النجاة الخيرية” || دروس من المونديال ونصائح لأبنائنا الطلاب الجدد || للدّلْوِ ثمنٌ || هيئة الأمم المتحدة ( 1945 ) || “حفل التخرج والدرس الأخير” || علوم وهندسة الحاسوب تواكب التطورات بتحديث برامجها || الشريعة 36 عاما مصدر إشعاع إسلامي || العلوم الاجتماعية بأقسامها الخمسة .. تحقق قفزة علمية كبيرة منذ التأسيس || تخرج أول دفعة من طلبة الصم والبكم || الهندسة كرمت رجب شعبان بعد 27 عاما فيها || تخرج أول مجموعة صيادلة من برنامج “دكتور فـي الصيدلة” || المجلس برئاسة وزير التربية ووزير التعليم العالي شكل لجنة لتحويل بكالوريوس الصيدلة إلى دكتور || تكريم الفائزين بجائزة “إنشاء القابضة” || فوز مشروع “heart helper” بجائزة أحمد بشارة فـي معرض التصميم الهندسي الـ34 || وكيل العدل: معرض «التصميم الهندسي» مدعاة للفخر بأفضل إبداعات الطاقات الشبابية || ثقافة الكسب والاستثمار ||
 

الرغبة فـي الإنـجاز


هناك بعض الشخصيات التي تمتلك الرغبة في الإنجاز وهذا يبدو بوضوح خلال التفاعلات اليومية، ويتميز هؤلاء بالنشاط والحركة الدائمة، كما يملكون أهدافا محددة يعملون لإنجازها بجدية تامة، وهذا ينقلهم إلى المراتب والوظائف الفعالة في وقت وجيز، وإنجازهم السريع والمتقن لأعمالهم يتخطى بهم الحدود الوظيفية الضيقة .
 


ويمتلك هؤلاء الأشخاص سمات لا تتوافر في غيرهم منها على سبيل المثال لا الحصر، سمة الرغبة في الإنجاز مع امتلاكهم مقومات السلوك الإيجابي الذي تتحقق من خلاله رغباتهم الداخلية في إنجاز عمل ما، وهؤلاء الذين يمتلكون تلك الرغبة يحملون طموحات كبيرة تدفعهم لإنجاز أعمال معينة سواء كانت تلك الأعمال تكليفية أو اختيارية، ويمتازون بالقدرة الدائمة على العطاء والنشاط الكبير والأهداف الواضحة المحددة مما يوصلهم إلى تحقيق الإنجازات.
ويتمتع هؤلاء بسمات الجدية والنشاط والهمة، إذ هي الأدوات اللازمة لتحقيق الإنجازات، وبدونها لا يستطيع الإنسان إنجاز أي عمل سواء كان عملا فكريا أو حتى عملا يدويا، في حين يكون على خلافهم من لا يملكون الرغبة في الإنجاز وليس لديهم الجدية والنشاط والهمة العالية فتسيطر عليهم السطحية والكسل فيغوصون في بحار اللامبالاة، وهذه مفردات الشخصية التي لا تمتلك أهدافا محددة، غالبا ما تكون مثل هذه الشخصية مشتتة التفكير مبعثرة الأفكار ولا تمتلك رؤى واضحة لمعالم ومفردات طريقها فتترك نفسها للأحداث والأيام تفعل بها ما تشاء.
إن أولئك الذين يمتلكون رغبة الإنجاز هم من أوصلوا الحضارة الإنسانية إلى ما وصلت إليه الآن، وما احوجنا كمجتمع إلى تواجد مثل هذه الشريحة في مجتمعنا حتى نستطيع الوصول إلى ما وصلت إليه الأمم المتقدمة، وكلنا امل في الأجيال القادمة التي نعول على حماسها كثيرا في المضي بمجتمعنا قدما نحو التقدم والازدهار، ولتستكمل مجهودات أجيال الرواد الأوائل الذين بذلوا الكثير من الجهود في سبيل خدمة وطنهم حتى وصلنا إلى ما وصلنا إليه الآن.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (104)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء و أفكار طلابية
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

124

United States

55

unknown

 المتواجدون الان:(179) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (18979809) مشاهد