العدد رقم : 1143

الخميس - الثامن من - نوفمبر - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || آراء وأفكار طلابية || ارشاد أكاديمي - خدمة المجتمع || رئيس جهاز متابعة الأداء الحكومي زار مدينة صباح السالم الجامعية || أسماء الطلبة المتوقع تخرجهم للفصل الأول 2019/2018 || إحسان عبد القدوس أحد أهم وابرز من زخرت بهم الصحافة المصرية || الأنصاري: سعى لاكتشاف طلبة صعوبات التعلم غير اللفظية || طالبات السكن الجامعي زرن مبنى الإذاعة والتلفزيون || الهاجري يحصد المركز الثاني || على: برمجة تطبيقات الأندرويد أكثر المهن المطلوبة || عبدالوهاب بحثت في القاهرة التعاون بين كليتي الآداب في الكويت ومصر || مدير مؤسسة الموانئ كرم فريق العمل || التقويم والقياس عقد لقاءت تنويرية ل450 معلما حول اختبارات القدرات الأكاديمية || د.الكندري:الورش التدريبية للمناظرات اليوم وغدا || اتفاق بين الجامعة والتربية على الندب الجزئي لمعلمي لغة الإشارة || الأنشطة الثقافية والفنية نظمت معرض الطب الإسلامي في رحاب "الطب" || الطب كرمت باسل النقيب || الحمادي:المكان والموطن والناس تنعكس في كتابات الأدباء || افتتاح السبوع الطلابي لنادي افدارة والتسويق في "الإدارية" || تدريب المرأة فى العمل الإعلامي والصحافي وتطوير مهاراتها || د.النامي : بيت الزكاة رفع دعم صندوق الطالب إلى 240 ألف دينار || استشارات الأداب اختتم دورة "مهارات نحوية" || رئيس المعهد البريطاني RIBA زار "العمارة" || الصحة العامة شاركت بمعرض الفرص الدراسية بثانوية مارية القبطية || "ريثيون" العالمية تطلق مبادرة "أكاديمية الأمن السيبراني" لأول مرة فى الكويت || الهواجس والتفاعل مع الآخرين || الجامعة شاركت في فعاليات أيام مجلس التعاون الخليجي || "آفاق " ما أحلى الرجوع إليه || متى تعود الرياضة الكويتية إلى مكانتها || حب..وسياسة || أول معتمد سياسي بريطاني فى الكويت نوكس1904-1906 || التقاء الساكنين ||
 

السلفي والاعتداد بالذات


إن اعتداد الإنسان بذاته ومعرفته لقدرته يعتبر إحدى السمات التي تميزه عن باقي الكائنات الحية الأخرى، كما أنها تمثل إحدى المقومات الأساسية للإنسان في قدرته على التفاعل مع المتغيرات التي يواجهها سواء كانت هذه المتغيرات شخصية أو اجتماعية، ولعل هذا ما دفع بالإنسان لمحاولات التطوير المستمرة التي دأب عليها منذ خطواته الأولى على الأرض.
 


الكثير من الناس ربما يبدون امتعاضهم من شغف البعض في الوقت الحاضر خاصة فئة الشباب بتصوير أنفسهم “سلفي” إلا أن حقيقة هذا الفعل ربما تعكس حاجة الإنسان لفهم ذاته والتعرف عليها ومعرفة محيطه أيضا، ففهم الذات أومحاولة اكتشافها يفيد الإنسان إلى مدى بعيد، خاصة حينما يقترن بالثقة بالنفس، ويكسب الشخصية إقبالها على إنجاز عملها دون تردد أو خوف من الفشل.
إن ظاهرة التصوير السلفي المنتشرة منذ سنوات في العالم يمكن تصنيفها من البعض على أنها مجرد شغف بتصوير النفس أو الإعجاب بها، لكن تبدو منها دلالات عديدة على محاولة الإنسان اكتشافه لذاته المتمثلة في ملامحه، فالإنسان منذ وجود التصوير الفوتوغرافي ومن قبل ذلك ظل يرى صورة ملامحه من خلال الآخرين والتي في بعض الأوقات لا يكون راضيا عن التقاطهم لصورته بالطريقة التي تم تصويره بها، أما الآن فهو يرى ملامحه جيدا وهو من يقوم بالتقاط صورته بما يتماشى مع رضاه النفسي.
إننا نوجه دعوة لجامعة الكويت وغيرها من المؤسسات الأكاديمية لدراسة ظاهرة “السلفي” دراسة علمية بحثية من ناحية أبعادها النفسية والاجتماعية وبخاصة في تخصصات علم النفس وعلم الاجتماع وعلم الأنثروبولوجي، ويجب ألا تقتصر الدراسات البحثية عند حدود الفرد ولكن تمتد لتأثيرها اجتماعيا، وبخاصة انعكاسات هذه الظاهرة  على الحالة الاجتماعية وفهمنا لبعضنا البعض محليا وعالميا.
 


الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (174)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
اكاديمية والمجتمع
آراء وأفكار طلابية
الشعر الشعبي
الرياضية
المتوقع تخرجهم
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

75

unknown

63

United States

4

Italy

4

Palestinian Territory, Occupied

3

Germany

1

France

 المتواجدون الان:(150) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (19781548) مشاهد