العدد رقم : 1144

السبت - السابع عشر من - نوفمبر - لسنة - 2018

آراء وأفكار طلابية || خدمة المجتمع || الشعر الشعبي || صباح السالم الجامعية ... سباق مع الزمن لتحقيق الحلم || " آفاق " من شبرة بالعديلية إلى قلعة بالشويخ وصرح في الشدادية || الاتحاد الوطني لطلبة الجامعة كرم إدارة الأمن والسلامة || أشكناني : تتبع التغيرات التكنولوجية والانفتاح الحضاري || "مدخل للصكوك" بالإدارية بالتعاون مع بيتك || الهندسة نظمت ورشة العمل الأولى للمسابقة الهندسية السادسة || د.العجمي: الأنشطة تظهر المهارات الكاملة لدى الطلبة || الشايع :"الدراسة العلمية جوهر الابتكار الاقتصادي" || بودي : الازمة تخلق الفرص || الكتاب وصراع البقاء || انطلاق معرض الكويت للكتاب بمشاركة 26 دولة || سلسلة إبداعات عالمية تصدر ترجمة رواية مون تايجر || الحجي بحث مع وفد "PWC" وفريق البنية التحتية فى المدينة الجامعية تجهيزات " آفاق " || طالبات ثانوية معاذة الغفارية زرن مختبرات النانو تكنولوجي في الهندسة || تمديد "أكاديمية الأمن السيبراني " لفصلين دراسيين إضافيين بالجامعة || الهديب : الشغف والحب للعمل الدافع الأساسي لتحويل الأفكار إلى ابتكارات حقيقة || " الشريعة " استقبلت طلبة ثانوية الواحة بنين || د.العنزي شارك في مناقشة رسالة ماجستير بألمانيا || .. وبحث مع وفد "زين" رعاية الأنشطة الطلابية || د.النامي : تعزيز التعاون الأكاديميى بين الجامعة والحرس الوطني || الشريعة وضعت "التكوين" في الميزان || عميد الهندسة استقبل وفداً من شركة ليماك للإنشاءات والصناعة التركية || مى الشراد نالت الماجستير في التاريخ || الإدارية نظمت ندوة " الاستعداد للعمل " || د.الأنصاري بحث مع د.مفتاح التعاون مع جامعة أوتار الكندية || حوليات الآداب أصدرت عددها التسع والثلاثين || رحم الله أيام الكشافين واكتشاف المواهب ..هطول الأمطار كشف المستور || لله درّك ! || اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية 23 سبتمبر 1932 || "ذاكرة الورق" ||
 

هل تدرك حقيقتك؟


ما زالت الحياة – في محصلتها – تتجسد في أفعال نقوم بها، وتتشكل في أهداف ننجزهانعم، تأخذنا الأحلام في طريقها، وتغرينا الأماني في دهاليزها، لكن حقيقة الإنسان فيما يحققه في هذه الدنيا.

وهذه مسألة مهمة متعلقة في مفهوم الحياة، ينبغي علينا أن نعيها، وندركها، حتى نستطيع أن نطوعها لصالحناأي بمعنى أن الحياة في حقيقتها هي في أن يسعى الإنسان للعمل والإنجاز، وأن الإنسان لن يدرك حقيقته

 إلا بما يقوم به من أعمال، وربما هذا ما كان يقصدهفيكتور هيجو “لا ندرك حقيقتنا إلا بما نستطيعه من الأعمال”. لن نقدر ذواتنا، ونعرف حقيقة من نحن، إلا حين نرى أعمالنا أمامنا، فهي تحدد طبيعتنا كأشخاص.


والقرآن الكريم مليء بالآيات التي تحض على الأعمال الإيجابية، والنافعة، ليس فقط في الجانب الديني، بل تستوعب كل مناشط الحياة، ومجالاتها، فما دام الإنسان يعمل، ويحقق النجاحات لنفسه ولأسرته ولبلده، فهو في طاعةٍ، وفي عمل يحبه الله سبحانه ورسوله، فليس للإنسان إلا ما قدم من أعمال، وهذا مصداق قوله تعالى في سورة النجم: «وَأَنْ لَيْسَ لِلإِنسَانِ إِلاَّ مَا سَعَى * وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى * ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاءَ الأَوْفَى »،

أقول هذا الكلام، وطلبتنا يستقبلون عاماً دراسياً جديداً، يملؤهم الأمل، والتفاؤل لتحقيق الإنجازات والنجاحات على المستوى الدراسي، وعلى المستوى الشخصي، من نضج للشخصية، ونموها. نصيحتي لأبنائي الطلاب والطالبات بأن يبدأوا بقوة، وبتخطيط سليم، بالتعرف على حقيقتهم، حين ينجزوا الأعمال عملاً بعد آخر، ونجاحٍ تلو نجاح.

لا تنشغل بتقصير الماضي، فنحن أبناء اليوم، ونستطيع فعل الكثير، ودائماً تكون البدايات صعبة، أو فيها تحدٍ، كما يقول المثل الصينيكل شيء في بدايته صعب.”

وهذه دعوة لطلبتنا بأن يعرفوا المطلوب منهم، وبأن يحسنوا أداءه، ففي النهاية، قيمة المرء بما يحسنه من أعمال، ولله در الشاعر حين يقول:

قِيْمَة الإِنْسَانِ مَا يُحْسِنُه                      أَكْثَرَ الإِنْسَانُ مِنْهُ أَوْ أَقَلْ


الكاتب : د.خالد القحص  ||  عدد الزوار : (158)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
مدينة الجامعية
الشعر الشعبي
خدمة المجتمع
آراء وأفكار طلابية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

218

United States

51

unknown

1

United Kingdom

 المتواجدون الان:(270) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (19801004) مشاهد