العدد رقم : 1163

الخميس - الحادي عشر من - يوليو - لسنة - 2019

الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || عشرة بحوث في العدد الجديد من مجلة دراسات الخليج والجزيرة العربية || مدينة صباح السالم الجامعية || آراء جامعية || الجامعة‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬الزيارة‭ ‬الطلابية‭ ‬الخارجية‭ ‬الثامنة‭ ‬لأذربيجان || العطاءات‭ ‬الدفينة‭ ‬وآلية‭ ‬تفعيلها || د‭. ‬الركيبي‭ ‬مديراً‭ ‬لمركز‭ ‬التدريب‭ ‬الهندسي والخريجين‭ ‬في‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول || براءة‭ ‬اختراع‭ ‬من‭ ‬معهد‭ (‬MIT‭) ‬تسجل‭ ‬لـ‭ ‬د‭. ‬بدر‭ ‬شفاقة‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت || ‭ ‬عميدة‭ ‬الآداب‭ ‬بحثت‭ ‬التبادل‭ ‬الطلابي‭ ‬مع‭ ‬السفير‭ ‬الأوكراني || ‮«‬الأنشطة‭ ‬التطوعية‮»‬‭ ‬نظم‭ ‬رحلة‭ ‬ميدانية‭ ‬لطلبة‭ ‬فريق‭ ‬ || “الشريعة”‭ ‬احتفلت‭ ‬باختتام‭ ‬أنشطة‭ ‬أكاديميتها || “‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول‭ ‬“‭ ‬نظمت‭ ‬لقاءً‭ ‬تنويرياً‭ ‬للطلبة‭ ‬المقبولين || الطراح‭ ‬قدمت‭ ‬ورشة‭ ‬تغذية‭ ‬صحية‭ ‬للأطفال || “‭ ‬العلوم‭ ‬“‭ ‬افتتحت‭ ‬“ترولي”‭ ‬بمبنى‭ ‬23خ || “‭ ‬العلوم‭ ‬الاجتماعية”‭ ‬نظمت‭ ‬ورشة‭ ‬“لغة‭ ‬الإشارة” || مشروع‭ ‬‮«‬smarket‮»‬‭ ‬يفوز‭ ‬بالمركز‭ ‬الأول‭ ‬بجائزة‭ ‬مؤسسة‭ ‬الكويت‭ ‬للتقدم‭ ‬العلمي || ‮«‬الآداب‮»‬‭ ‬احتفلت‭ ‬بحصولها‭ ‬على‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭ ‬بالأنشطة‭ ‬الثقافية‭ ‬والعلمية‭ ‬ || ‮«‬إرشاد‮»‬‭ ‬الآداب‭ ‬شارك‭ ‬في‭ ‬لقاء‭ ‬المستجدين || ‮«‬الشريعة‮»‬‭ ‬كرمت‭ ‬أستاذين‭ ‬لانتهاء‭ ‬فترة‭ ‬عملهما‭ ‬ || عميد‭ ‬‮«‬الاجتماعية‮»‬‭ ‬استقبل‭ ‬وفداً‭ ‬دبلوماسياً‭ ‬من‭ ‬سفارة‭ ‬هولندا || اختتام‭ ‬دورة‭ ‬مهارات‭ ‬أساسية‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬نظام‭ ‬office365‭ ‬بمركز‭ ‬الخوارزمي‭ ‬للتدريب‭ ‬على‭ ‬تقنية& || الباحثة‭ ‬العنزي‭ ‬تحصل‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬الماجستير‭ ‬في‭ ‬العلوم‭ ‬البيئية || ‮«‬التربية‮»‬‭ ‬نظمت‭ ‬دورة‭ ‬‮«‬مساري‭ ‬إلى‭ ‬المهنية‮»‬‭ ‬ || ‭ ‬د‭.‬القشعان‭: ‬الجامعة‭ ‬تكافح‭ ‬المخدرات‭ ‬بزرع‭ ‬الأنشطة‭ ‬الإيجابية‭ ‬ || قبول‭ ‬5212‭ ‬طالبا‭ ‬وطالبة‭ ‬للفصل‭ ‬الأول‭ ‬و827‭ ‬للفصل‭ ‬الثاني‭ ‬2019‭/‬2020‭ ‬ || الحقوق‭ ‬أقامت‭ ‬لقاء‭ ‬تنويرياً || الجامعة‭ ‬وقعت‭ ‬اتفاقية‭ ‬تعاون‭ ‬بحثي‭ ‬مع‭ ‬نفط‭ ‬الكويت‭ ‬KOC‭ ‬ || الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬عقدت‭ ‬اجتماع‭ ‬مجلس‭ ‬الكلية‭ ‬للعام‭ ‬الجامعي‭ ‬2019‭/‬2020 || الجامعة‭ ‬كرمت‭ ‬أساتذتها‭ ‬الحاصلين‭ ‬على‭ ‬جائزة‭ ‬التدريس‭ ‬المتميز‭ ||
 

الصحة العامة نورّت مستجدي البكالوريوس والماجستير


 على مدى يومين متتاليين بحضور عميد الكلية و مسؤولين من الوزارة

د.القطان : وحدة صحة البيئة أصبحت جزءا أساسيا في كل وزارة

د.الشطي : 400إلى500 وظيفة بانتظار الطلبة.. والكادر يطبخ على نار هادئة

د.فاينيو:الصحة العامة تساعد الأصحاء على المحافظة على عافيتهم 

د.الشربتي:برنامج الماجستير واجه مشاكل عدة ولكن تم التغلب عليها بالنهاية

د.لونجنيكرمسارات متعددة لبرنامج البكالوريوس ذي الـ 4 سنوات

د.الخميسمجال غير تقليدي و غرس مهارات التواصل لدى الطلبة أمر أساسي


 نظمت كلية الصحة العامة بمركز العلوم الطبية في جامعة الكويت لقاءين تنويريين لطلبة الدفعة الثانية لبرنامج بكالوريوس الصحة و دراسات المجتمع ، و طلبة الدفعة الأولى لبرنامجي الماجستير فيالإدارة والسياسة الصحيةوالصحة البيئية والمهنية، وذلك بحضور الوكيل المساعد للصحة العامة بوزارة الصحة د.ماجدة القطان ومدير إدارة الصحة المهنية والناطق الرسمي بإسم الوزارة د.أحمد الشطي وأساتذة الكلية و الطلبة وأولياء الأمور ، و ذلك على مدى يومين متتاليين .

و ذكرت الوكيل المساعد للصحة العامة بوزارة الصحة د.ماجدة القطان خلال حديثها مع طلبة برنامجي الماجستير أن انشاء كلية تعنى بالصحة العامة كان حلماً في السابق ، و أن تحقيقه يمثل لها سعادة بالغة معربة عن فخرها باختيار الطلبة لهذا المجال المهم والذي يعد أساس أي نظام صحي في العالم.

وبينت أن الصحة العامة أصبحت ضرورة للدول التي تريد تنمية خططها الصحية ، مؤكدة أن الوزارة وتحديدا قطاع الصحة العامة بحاجة ماسة إلى متخصصين في هذا المجال ، ناهيك عن باقي القطاعات في الدولة خاصة و أن وحدة صحة البيئة أصبحت جزءا أساسيا بكل وزارة و هيئة حكومية ، إضافة إلى القطاع الخاص .

وأضافت د.القطان أن قطاع الصحة العامة هو من يتصدى للكوارث الصحية ، مشيرة على سبيل المثال إلى ما يتداول حول مرض الكوليرا ، و دور المتخصصين بالصحة العامة في الوقاية و تطبيق الخطط المعنية بهذه الحالات والتواصل مع منظمة الصحة العالمية .

 500 درجة وظيفية

من جانب آخر ، كشف الناطق الرسمي بإسم وزارة الصحة ومدير إدارة الصحة المهنية د.أحمد الشطي خلال لقاءه بطلبة الدفعة الثانية لبرنامج البكالوريوس عن توافر بين 400-500 درجة وظيفية بانتظار خريجي الصحة العامة وفقا لدراسة الجدوى التي أجرتها الوزارة ، مؤكدا أنهم لن يكونوا بقائمة انتظار الباحثين عن عمل ، نظرا للحاجة الماسة إليهم ، مضيفا أن الكادر الوظيفي والمالي الخاص بخريجي الصحة العامةيطبخ على نار هادئةعلى حد تعبيره.

هذا و أشاد د.الشطي بالمستوى العلمي والخبرات للهيئة التدريسية في الكلية داعيا الطلبة للاستفادة منها قدر الإمكان ، معربا عن ثقته بأن الطلبة حال تخرجهم سيكونون محترفين ومتخصصين في هذا المجال و هي السمة التي ستميزهم عن غيرهم.

من جهته قال عميد كلية الصحة العامة أ.د.هاري فاينيو أن انشاء كلية للصحة العامة بات أمرا ضروريا مع  التغير السريع بأنماط الحياة بمختلف المجالات ، حيث تساعد الصحة العامة الناس الأصحاء على المحافظة على عافيتهم والحد من مخاطر الإصابة بالأمراض.

 وأشارالكاتب : عبدالعزيزكاظم  ||  عدد الزوار : (288)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

107

United States

103

unknown

4

Italy

 المتواجدون الان:(214) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (22641807) مشاهد