العدد رقم : 1136

الخميس - العشرون من - سبتمبر - لسنة - 2018

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || المدينة الجامعية بالشدادية || السفير الياباني استضاف الصحافيين و العاملين فـي قطاعات الإعلام و العلاقات العامة || روز اليوسف ثمانين سنة صحافة السيدة .. و المؤسسة || د. الانصاري: ندعم كل مبادرة تساهم فـي رفع مستوى اداء ادارات وموظفي الجامعة || الهندسة عقدت ورشة تبادل الخبرات مع الطلبة الخريجين || «التميز الصحافـي» تدشن دورتها الـ 11 خليجيا || جزيرة فيلكا فـي البطاقات البريدية للدكتور حسن أشكناني || فهد القعود ينال الماجستير في الشريعة || اختتام معرض الكتاب الإسلامي في الشريعة || الشريعة أقامت اللقاء التنويري لمستجديها || تكامل الكوادر والقطاعات الجامعية || د.إبراهيم للطلبة: مراجعة التوجيه والإرشاد للاستفسار عن المعلومات || مكتبة الطالب تدعو أعضاء هيئة التدريس لتقديم طلبات الكتب قبل 18 أكتوبر || د.الصويلان:استمرار استقبال طلبات المرشحين فـي جائزة خليفة حتى 31 ديسمبر || قبول 238 من المقيمين بصورة غير قانونية فـي الجامعة || د.الأنصاري: العام السابق شهد إنجازات جامعية || الرغيب: توفير خدمة السندويشات الصحية والباردة عبر مكائن البيع بالعملة || د.الحربان: التوجيه والإرشاد يهدف لخلق مناخ جامعي || د.النكاس: اطلاع الأساتذة على لوائح النشر العلمي والبحثي والترقيات || انتهاء أعمال التدعيم الإنشائي وإعادة التأهيل لمباني الروضة || الكندري: مواكبة الحدث الانتخابي عبر وسائل التواصل || انتخابات الآداب والحقوق والإدارية || قطار الانتخابات ينطلق اليوم من الاجتماعية والعلوم والشريعة || و لك حق الاختيار || طب الأسنان كرمت العميد السابق المساعد للشؤون الأكاديمية والإكلينيكية || خلال ندوة “المواطنة في الكويت وتحدياتها” في الجامعة || خواطر قلم! || وقفة صادقة مع النفس ودور قيادات الأندية المقبل || حكاية “ بودينار “ || مواسم الغوص على اللؤلؤ في الكويت من التقارير الإدارية البريطانية ( 1905 ـ 1930 م ) || “اليورانيوم مخصّب أو منضّب” ||
 

الصحة العامة نورّت مستجدي البكالوريوس والماجستير


 على مدى يومين متتاليين بحضور عميد الكلية و مسؤولين من الوزارة

د.القطان : وحدة صحة البيئة أصبحت جزءا أساسيا في كل وزارة

د.الشطي : 400إلى500 وظيفة بانتظار الطلبة.. والكادر يطبخ على نار هادئة

د.فاينيو:الصحة العامة تساعد الأصحاء على المحافظة على عافيتهم 

د.الشربتي:برنامج الماجستير واجه مشاكل عدة ولكن تم التغلب عليها بالنهاية

د.لونجنيكرمسارات متعددة لبرنامج البكالوريوس ذي الـ 4 سنوات

د.الخميسمجال غير تقليدي و غرس مهارات التواصل لدى الطلبة أمر أساسي


 نظمت كلية الصحة العامة بمركز العلوم الطبية في جامعة الكويت لقاءين تنويريين لطلبة الدفعة الثانية لبرنامج بكالوريوس الصحة و دراسات المجتمع ، و طلبة الدفعة الأولى لبرنامجي الماجستير فيالإدارة والسياسة الصحيةوالصحة البيئية والمهنية، وذلك بحضور الوكيل المساعد للصحة العامة بوزارة الصحة د.ماجدة القطان ومدير إدارة الصحة المهنية والناطق الرسمي بإسم الوزارة د.أحمد الشطي وأساتذة الكلية و الطلبة وأولياء الأمور ، و ذلك على مدى يومين متتاليين .

و ذكرت الوكيل المساعد للصحة العامة بوزارة الصحة د.ماجدة القطان خلال حديثها مع طلبة برنامجي الماجستير أن انشاء كلية تعنى بالصحة العامة كان حلماً في السابق ، و أن تحقيقه يمثل لها سعادة بالغة معربة عن فخرها باختيار الطلبة لهذا المجال المهم والذي يعد أساس أي نظام صحي في العالم.

وبينت أن الصحة العامة أصبحت ضرورة للدول التي تريد تنمية خططها الصحية ، مؤكدة أن الوزارة وتحديدا قطاع الصحة العامة بحاجة ماسة إلى متخصصين في هذا المجال ، ناهيك عن باقي القطاعات في الدولة خاصة و أن وحدة صحة البيئة أصبحت جزءا أساسيا بكل وزارة و هيئة حكومية ، إضافة إلى القطاع الخاص .

وأضافت د.القطان أن قطاع الصحة العامة هو من يتصدى للكوارث الصحية ، مشيرة على سبيل المثال إلى ما يتداول حول مرض الكوليرا ، و دور المتخصصين بالصحة العامة في الوقاية و تطبيق الخطط المعنية بهذه الحالات والتواصل مع منظمة الصحة العالمية .

 500 درجة وظيفية

من جانب آخر ، كشف الناطق الرسمي بإسم وزارة الصحة ومدير إدارة الصحة المهنية د.أحمد الشطي خلال لقاءه بطلبة الدفعة الثانية لبرنامج البكالوريوس عن توافر بين 400-500 درجة وظيفية بانتظار خريجي الصحة العامة وفقا لدراسة الجدوى التي أجرتها الوزارة ، مؤكدا أنهم لن يكونوا بقائمة انتظار الباحثين عن عمل ، نظرا للحاجة الماسة إليهم ، مضيفا أن الكادر الوظيفي والمالي الخاص بخريجي الصحة العامةيطبخ على نار هادئةعلى حد تعبيره.

هذا و أشاد د.الشطي بالمستوى العلمي والخبرات للهيئة التدريسية في الكلية داعيا الطلبة للاستفادة منها قدر الإمكان ، معربا عن ثقته بأن الطلبة حال تخرجهم سيكونون محترفين ومتخصصين في هذا المجال و هي السمة التي ستميزهم عن غيرهم.

من جهته قال عميد كلية الصحة العامة أ.د.هاري فاينيو أن انشاء كلية للصحة العامة بات أمرا ضروريا مع  التغير السريع بأنماط الحياة بمختلف المجالات ، حيث تساعد الصحة العامة الناس الأصحاء على المحافظة على عافيتهم والحد من مخاطر الإصابة بالأمراض.

 وأشارالكاتب : عبدالعزيزكاظم  ||  عدد الزوار : (9)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

59

unknown

40

United States

1

China

 المتواجدون الان:(100) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (19392539) مشاهد