العدد رقم : 1101

الخميس - الثامن من - يونيو - لسنة - 2017

الشعر الشعبي || آراء وافكار طلابية || آراء جامعية || انتهاء دراسة طالبات التبادل الطلابي بالعلوم الإدارية || الانتهاء من مكافأة التخصصات النادرة للفصل الثاني || بدء تقديم طلبات الالتحاق بالجامعة اليوم و حتى 20 الجاري الكترونيا || آرام الأول : قواسم وأهداف مشتركة بين الاسلام والمسيحية تهدف للتعايش المشترك || مدير الجامعة: بصمة إعلامية واضحة لـ «العلاقات العامة» بالجامعة || طلبة «الإدارية» زاروا «زين» و اطلعوا على التسويق العملي || « دراسات المعلومات» خرج الدفعة العشرين من طلبة الماجستير || مدير الجامعة اعتمد الفائزين بجوائز الباحثين || الكندري: الشباب الكويتي موهوب ومؤهل للمنافسات الدولية || التربية أقامت ندوة بعنوان «عزيزي الباحث كون صداقة مع بياناتك » || ورشة جودة الحياة في «العلوم الحياتية» || طلبة « الإدارية» يفوزون بالجائزة الكبرى «أفضل شركة طلابية لعام 2017» || د.الملا: البدء في المرحلة الثانية من مشروع المراسلات الالكترونية || بدء توصيل كابلات الكهرباء إلى مدينة صباح السالم الجامعية || أ. د.الانصاري : «الحاسوب» أفضل الكليات أكثرها تأثيرا || العبيدي: 1135 بحثا في عشر سنوات بعضها نشر في مجلات علمية مميزة || د.النامي : تأثير عظيم للأنشطة الجامعية في خدمة المجتمع والنهوض بالفنون || عقبات الحياة والحلول السـريعة || طالبات البكالوريا الأمريكية اطلعوا على « الهندسة والبترول » || عميد شؤون الطلبة التقى مستشار سفارة السنغال في الكويت || الصحة العامة زارت مركز الكويت للتوحد || طلبة «نظم المعلومات» بالإدارية في ضيافة هيئة المعلومات المدنية || د.فاينيو : 4 سنوات لبكالوريوس الصحة العامة بـ 4 مسارات || الإدارية نظمت الملتقى الأول لطلبتها الموهوبين || وفد من الجالية الصينية زار الشريعة || تدشين الموقع الالكتروني الجديد لوحدة مشاريع الأبحاث بـ «العلوم» || « التربية» أقامت ندوة «جدد علاقتك مع القران» || مؤتمر تدشين نادي مداد الأصولي لإعداد الفقهاء اختتم أعماله || عميد الهندسة التقى أعضاء هيئة التدريس الجدد || مستشفى النور لذوي الاحتياجات الخاصة ابتكار طالبتين في الهندسة || وفد من مهندسي الأشغال زار مدينة صباح السالم الجامعية || المنشآت نظمت مسابقة « توقع واربح » الالكترونية لأبطال دوري أوروبا 2017 || الأجهزة الإحصائية الرسمية والقطاع الأكاديمي - عرض تقديمي بكلية العلوم || قبول الطالبين العاوضي و الغانم في البرنامج الصيفي لجامعة كورية || « الإدارية » شكلت لجنة التوجيه والإرشاد لإعداد تقرير أوضاع المنذرين || الأمانة العامة عقدت الاجتماع الأول للمراجعة الإدارية || علوم وهندسة الحاسوب احتضنت يوما بحثيا ثانيا || فاطمة المطيري تفوز بجائزة مشاريع طلبة الدراسات العليا || د.الكندري: تزايد أعداد المسنين في المجتمعات الإنسانية ظاهرة عالمية || رنا العسكر تفوز بجائزة مشاريع طلبة الدراسات العليا || طلبة «العمارة» اطلعوا على معالم روما التاريخية و الفنية || «العمارة» نظمت معرض الترميم الداخلي لمجمع الصوابر || طلبة العمارة يرممون «مبنى التحقيقات» || د.الملا: الأمانة العامة ملتزمة بأهداف وسياسة نظام إدارة الجودة || مركزا الخوارزمي و نظم المعلومات دربا موظفي الجامعة على نظام «365 office » || « الإدارية» عقدت محاضرة حول عالم الأعمال والاستثمار عن طريق برنامج سكايبي || د.الصايغ: نشاط ونظم الغذاء والإجهاد والنوم لطلبة مركز العلوم الطبية دون المستوى الأمثل || اختتام ميداني الهندسة الكهربائية بمدينة صباح السالم الجامعية || استكمال جداول الطلبة المتوقع تخرجهم في الهندسة والبترول || « المشتريات» كرمت بوعركي بمناسبة نهاية خدمتها || « الأمن والسلامة» نظمت محاضرة لنشر الوعي البيئي || « الأبحاث» مول دراسة «التصوير بالموجات الدقيقة للكشف عن أورام الثدي السرطانية» || توقيع مذكرة تفاهم بين «الاجتماعية» و المجلس الوطني للثقافة || د.الرقم: وضع الصوابر في قائمة المباني الحديثة المهددة بالهدم || الإنشاءات والصيانة نظمت « المشاريع الإنشائية بين الدورة المستندية وإدارة المشاريع» || الإسكان الطلابي احتفلت بطلبة المنح الخريجين || بناء الجسور بين الاتجاهين الإسلامي والليبرالي «4» ||
 

مشكلة الإمساك.. أسبابها وعلاجها


تعرف مشكلة الإمساك بصعوبة إخراج البراز أو عدم تكرار إخراج البراز الجاف والصلب الناتج من حركة الطعام ببطء خلال الأمعاء الغليظة، إن معظم الناس يشكون من الإمساك من وقت لآخر ولكن التغير في نمط الحياة وعادات الأكل الصحيح يساعد على تحسن الأعراض ويمنع حدوث مشكلة الإمساك.


ولكي نتعرف على سبب الإمساك يجب أن نعرف وظيفة الأمعاء الغليظة وهي الجزء الذي يلي الأمعاء الدقيقة وتتصل بها من خلال الصمام الأعور وتنتهي بالفتحة الشرجية، وتصنع الأمعاء الغليظة ما يشبه إطار يحتضن كتله الأمعاء الدقيقة الملتوية وظيفة الأمعاء الغليظة تتمثل بتجميع الفضلات الغذائية وامتصاص الماء والسوائل والأملاح منها ثم تخزين هذه الفضلات تمهيدا لطرحها الى خارج الجسم، وهذه الحركة نشطة ومستمرة ودؤوبة، فعندما تصاب بالاختلال فإن الفضلات تبقى فترة أطول في القولون مما يسبب مشكلة الإمساك.
إن أهم ثلاثة أسباب  لظهور مشكلة الإمساك تتمثل في  قلة تناول الألياف، قلة تناول السوائل، قلة الحركة، ففي حين معظم الحالات تنتج عدم كفاية كمية الألياف والسوائل في الغذاء فالألياف تتوافر في الطعام النباتي كالحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات وغيرها، والألياف التي تذوب في الماء وتتحول إلى مادة لينة وبدورها تلين البراز ولكن الألياف التي لا تذوب في الماء تذهب إلى الأمعاء الغليظة بدون تغير وتزيد من حجم البراز وهذا بدوره يساعد على تحفيز الانقباضات في الأمعاء وبالتالي يتم التخلص من البراز بوقت كاف وقبل أن يتحول إلى كتلة صلبة جافة يصعب التخلص منها، كما أن السوائل ضرورية لترطيب كتلة البراز وجعلها لينة يمكن التخلص منها، فعند نقص سوائل الجسم لأي سبب كان وبشكل مزمن فإن ذلك ينعكس بالسلب فورا على الجهاز الهضمي، الأمر الآخر فإن ممارسة الرياضة أو النشاط الحركي حتى وإن كان أعمالا منزلية يساعد بدرجة كبيرة على التخلص من البراز، فعندما يتحرك الجسم والأطراف السفلية بالذات فإن الأمعاء تزداد نشاطا وتبدأ بالتقلص والحركة دافعا كتلة البراز للخروج في وقت مناسب، والمعروف طبيا أن الأشخاص قليلي الحركة أو الذين يلازمون الفراش لفترات طويلة مثل كبار السن والمصابون بالشلل أو الجلطة الدماغية أو كسور الأطراف يصابون سريعا بالإمساك، وأخيرا يعتبر العامل النفسي مهما في ظهور مشكلة الإمساك، فالأشخاص كثيري التوتر أوا لمصابون بالقولون العصبي يعانون من تشنجات متكررة للقولون تسبب في النهاية مشكلة الإمساك.
إن هناك أسبابا أخرى لظهور مشكلة الإمساك لكنها أقل انتشارها وتعتبر أسبابا مرضية لا تتعلق بنمط الحياة والغذاء ومنها أمراض العضلات والأعصاب المزمنة، مرض السكر المزمن، التقدم في العمر، التشوهات الخلقية الوراثية، الآثار الجانبية لعدد من العقاقير الطبية، الاستخدام المفرط للأدوية المسهلة حيث تسبب كسل الأمعاء، وأخيرا شرخ فتحة الشرج والناسور الشرجي حيث يؤدي الألم الناتج عنهما إلى تشنج القولون وبالتالي ظهور مشكلة الإمساك.
إن مشكلة الإمساك قد تؤدي لظهور عدد من المشكلات الصحية الأخرى ومنها الشعور بالصداع المزمن، والخمول والأرق وظهور رائحة كريهة في الفم وازدياد احتمالية التهاب الزائدة الدودية واحتمالية ظهور سرطان القولون وكذلك احتمالية انثقاب القولون في حالة اصابته بمرض (تردب القولون)، كما تسبب مشكلة الإمساك نقص التغذية وانتفاخ البطن مع ظهور الغازات المعوية المؤلمة والمزعجة والمحرجة أيضا، كما أن كثير ممن يعانون من مشكلة الإمساك المزمن تظهر لديهم مشكلة البواسير الشرجية والشرخ الشرجي المؤلم.
 إن حركة الأمعاء المنتظمة عملية مهمة لإزالة الفضلات من الجسم لأن هذه الفضلات يمكن أن تؤدي إلى أمراض عديدة حيث أن معدل إخراج الفضلات يجب ألا يقل عن ثلاثة مرات في الأسبوع بالرغم من أن غالبية الأطباء يعتقدون بأهمية أن تتم هذه العملية على الأقل مرة في اليوم الواحد، إلا أن هذا الأمر تقديري ويعود تعريف الإمساك لكل شخص على حدا، فمثلا الشخص الذي تعود اخراج الفضلات يوميا فإن عدم اخراجه للفضلات لمدة ثلاثة أيام يعتبر مشكلة حقيقية، كما أن شخصا آخر تعود جسمه على اخراج الفضلات كل يومين أو ثلاثة دون أية مشاكل ثم أصيب بحالة يتم فيها اخراج الفضلات كل اسبوع فإننا نستطيع القول أنه يعاني من مشكلة امسكاك حقيقية، وهذا الأمر يحدث بكشل شائع لدى كبار السن الملازمين للفراش بسبب الشلل أو الجلطات الدماغية.
إن العلاج يعتمد على الشخيص الصحيح وأخذ السيرة المرضية بتأن وتفصيل موسع، مع أخذ اعتبارات كثيرة لعمر المريض ومدى اصابته بأمراض مزمنة أخرى، وفي اغلب الحالات يكون علاج الإمساك علاجا غذائيا وسلوكيا في المقام الأول، فيتم حث المريض على تناول الأغذية الغنية بالألياف كما يتم اعطاءه خلاصات طبية تحوي أليافا طبيعية تساعد على منع الإمساك وأيضا حث المريض على تناول الأغذية الغية بفيتامين (سي) وتناول السوائل بكثرة وزيادة النشاط الحركي واجراء بعض التمارين المخصصة لتنشيط القولون وكذلك الإبتعاد تماما عن الأطعمة التي تزيد المشكلة كالألبان والأجبان والقهوة والشاي والأطعمة المثيرة للقولون والمسببة للغازات كالتوابل والخضراوات الحريفة، والابتعاد عن مسببات التوتر والمهيجات العصبية والامتناع عن التدخين، كما يتم في بعض الحالات المستعصية وصف عدد من الملينات أو المسهلات منها محلول (اللاكتيلوز) وعدد آخر من العقاقير، وفي الحالات المزمنة يتم اعطاء المريض مجموعة من المكملات الغذائية والفيتامينات والأملاح المعدنية التعويضية التي تساعد على انقباض العضلات وتسد النقص الذي قد يحدثه استخدام الملينات والمسهلات لفترة طويلة من الزمن، في جميع الأحوال يقوم الطبيب المعالج بمراجعة شاملة للحالة المرضية وبالأخص الأدوية التي يتناولها المريض إن عدد من العقاقير يسبب مشكلة الإمساك ومن أشهرها أقراص الحديد لعلاج الأنيميا المزمنة وعقار (هايوسين بوتايل برومايد) المستخدم لعلاج المغص الكلوي وتقلصات الأمعاء، والعقاقير المستخدمة لعلاج الإكتئاب مثل (الديلزم) والمهدئة مثل (فاليوم) وعقاقير مكافحة ضغط الدم المرتفع مثل (ألدومت) و(أدالات) و (كابتوبريل) و (أنابريل) وعقاقير حماية المعدة من العصارات الهاضمة ومن أشهرها (راناتيدين) وبعض المضادات الحيوية مثل (كيفليكس) (فلاجيل) وغيرها من الأدوية التي يصل عددها الى أكثر من 1200 عقار طبي، وعندما يشكل الطبيب بوجود مشكلة أخرى تسببت بظهور مشكلة الإمساك فإنه يقوم بالفحص الإكلينيكي للمريض لتبين ما اذا كان يعاني من أي أورام في القولون كما يتم اخضاعه لفحص منظار القولون، وبعض الفحوصات الأخرى مثل نسبة أملاح الدم والتي يؤدي اختلالها لظهور المشكلة، حيث يتم علاج الإمساك تبعا للسبب الرئيسي، وفي حالات شديدة الندرة جدا يكون السبب وراثيا أو مزمنا ومهددا لحياة المريض حيث يكون الاستئصال الجراحي للقولون أو جزء منه لازما لعلاج المشكلة.

 


الكاتب : د.سمير العصيمي  ||  عدد الزوار : (3773)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
آراء و أفكار طلابية
الشعر الشعبي
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

150

United States

49

United Kingdom

18

unknown

10

Italy

1

Germany

1

Canada

 المتواجدون الان:(229) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (16118986) مشاهد