الياقوت:غرفة عمليات على مدار الـ24 ساعة لاستقبال العام الجديد

الأمن والسلامة أكدت الاهتمام الخـاص بفئـــــة “ذوي الاحتياجات الخاصة”
أعلن مدير إدارة الأمن والسلامة بجامعة الكويت خالد الياقوت أنه بمناسبة بدء الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي 2017 / 2018 وحرصاً من إدارة الأمن والسلامة على تهيئة وتأمين الجو العلمي والأكاديمي للهيئة التدريسية والطلاب والموظفين قامت الإدارة باتخاذ الإجراءات الإدارية والأعمال والأمنية، مؤكدا أن إدارة الأمن والسلامة لا تألو جهداً لبذله في سبيل تهيئة جو أمني مناسب داخل جامعة الكويت، مما يساعد على التحصيل العلمي لأبنائنا وبناتنا طلبة جامعة الكويت وذلك على مدار العام.
 


وأوضح الياقوت أنه تم عقد اجتماع موسع بشأن الاستعدادات للعام الدراسي 2017/2018، ضم كل من مشرفي الأمن والسلامة ومشرفي المواقع ومساعديهم، والمسعفين بالعيادات الطبية، بالإضافة إلى الإطفائيين بالإدارة وذلك لمناقشة كافة الأمور المتعلقة بأعمال الأمن والسلامة في جميع المواقع الجامعية، كما ناقش الاجتماع كيفية مواجهة المشاكل التي قد تحدث، وضرورة الاستعداد التام وبذل المزيد من الجهد والعطاء مع بداية الفصل الدراسي الأول بالجامعة.
وذكر أنه تم التوجيه والعمل على توزيع وإسناد المهام التنظيمية وآلية العمل على الكوادر الأمنية والإشرافية على مسئولي الأمن بالمواقع، استعداداً لاستقبال الأعداد الكبيرة من الطلبة والطالبات مع بداية أول يوم دراسي، وتم تنظيم تواجد مشرفي الأمن والسلامة في جميع المواقع الجامعية والكليات وذلك لتنظيم عملية دخول السيارات إلى مواقف الحرم الجامعي ومتابعة أفراد ومشرفي الأمن عن قرب وتوجيه الارشادات الهامة لهم.
وأضاف الياقوت أنه تم إصــدار التـعليمـات لـرجـال الأمـن والمشــرفيـن بضــرورة الاهتمام الخـاص بفئـــــة “ذوي الاحتياجات الخاصة” والحرص على تقديم كافة المساعدات والتسهيلات المتاحة والسماح لهم بالـدخـول بسيـاراتهم إلى أقـرب مـوقف حتـى يتمكنوا من الوصـــول إلى كلياتهم بسهولة ويسر.
كما قامت إدارة الأمن والسلامة بمخاطبة وزارة الداخلية لفرز دوريات مرور وذلك لتنظيم حركة السير في الطرق المحيطة والمؤدية لجميع مواقع الجامعة للحد من الازدحام المروري وعدم تأخر الهيئة التدريسية والطلبة عن المحاضرات وكذلك الموظفين عن عملهم.
وبين الياقوت أنه تم التنسيق مع الإدارات المعنية بالجامعة والجهات الخارجية ذات الصلة مثل الإدارة العامة للمرور في وزارة الداخلية، وذلك لتخفيف المعاناة والمشاكل المرورية في الطرق المؤدية لموقع الجامعة بالشويخ خاصة بعد الأعمال الإنشائية التي طرأت حالياً في محيط الجامعة، كما تم تجهيز العيادات الطبية في المواقع الجامعية التي بلغ عددها الآن (13) عيادة وتم تزويدها بمواد ومستلزمات الإسعافات الأولية اللازمة لعلاج الحالات الطارئة التي تحدث بالجامعة، وكذلك استمرار التنسيق مع الجهات المعنية بالدولة (وزارة الداخلية – إدارة الدفاع المدني – وزارة الصحة) وذلك لإقامة المحاضرات التوعوية والتثقيفية في جانب السلامة العامة والوقائية.
وأضاف أنه تم طبـــاعة العديد من المطويات والنشرات الإرشــــادية عـــن الصحة العامة والسلامة الوقائية والحريق والطوارئ لتوزيعها داخل الجامعة وذلك لنشر ثقافة السلامة الوقائية، وتم عمل صيانة شاملة لمعدات السلامة ومطفآت الحريق في جميع المواقع والمباني الجامعية، كما تم إصدار وتوزيع الهويات الجامعية للطلبة المستجدين في صالة القبول والتسجيل بعد قبولهم بالجامعة مباشرة وذلك تيسيراً على الطلبة والطالبات الجدد.
وأشار الياقوت إلى أن قسم المتابعة بالإدارة على أتم الاستعداد لإصدار تصاريح الدخول الخاصة بمواقف الطلبة بمواقع الجامعة المختلفة، هذا وقد قامت إدارة الأمن والسلامة باتخاذ العديد من الخطوات والإجراءات الأخرى التي تساهم في تهيئة وتأمين الجو العلمي والأكاديمي والبحثي لأعضاء هيئة التدريس والطلبة والموظفين لمساعده الجامعة على أداء رسالتها السامية تجاه المجتمع والعمل على إيجاد شعور إيجابي ومطمئن داخل الحرم الجامعي.
كما تم وضع برنامج للإخلاءات كإجراء تدريبي للعاملين في جامعة الكويت بصفة خاصة ولجميع مرتادي الحرم الجامعة بصفة عامة لتعريفهم بالآلية السليمة في التعامل مع الأزمات والحوادث الطارئة وتثقيفهم بالطرق الآمنة في التعامل مع حالات الطوارئ وذلك من خلال لجنة الطوارئ بإدارة الأمن والسلامة.
علماً بأن غرفة المراقبة المركزية والتي تعمل على مدار (24) ساعة على أتم الاستعداد لتلقي البلاغات من جميع مرتادي الحرم الجامعي.


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت