الأنصاري: التدريب الميداني أحد متطلبات التخرج

خلال احتفال «كونا» بتخريج 19 طالباً وطالبة ضمن الدفعة الخامسة من البرنامج التأهيلي لطلبة جامعة الكويت
الدعيج: تأهيل الشباب للمساهمة فـي مسيرة النهضة وتنفيذ رؤية “كويت 2035”
العلي: علينا مواكبة عصر التسارع الإعلامي بمهنية عالية
السلمان فـي كلمة الخريجين:  البرنامج كان محطة عملية لانطلاقنا  إلى العمل


أكد مدير الجامعة أ.د.حسين الأنصاري أن التدريب الميداني أحد متطلبات التخرج في جامعة الكويت ويعد فرصة للانخراط في سوق العمل.
جاء ذلك في كلمة له لدى حضوره حفل تخريج الدفعة الخامسة من البرنامج التأهيلي لطلبة جامعة الكويت البالغ عددهم 19 طالبا وطالبة في مقر وكالة الأنباء الكويتية (كونا).
وقال إن هذه الدورة تميزت بجهود الطلبة في حبهم للمزيد من المعرفة إلى جانب اكتسابهم أسس المهارات الصحافية التي بانت خلال التقارير التي نشرت لهم في نشرة «كونا».
وأضاف أن الصدى الجيد الذي لاقته تقارير الطلبة في الصحف الكويتية يؤكد تميز الخبرات الصحافية في «كونا» وانعكاسها على الطلبة. 
وأكد د.الأنصاري سعي جامعة الكويت إلى بناء الشراكات والعلاقات المجتمعية التي من شأنها دعم رسالة الجامعة في بناء علاقات مجتمعية تساند عملها الأكاديمي في تدريب الطلبة لبناء شخصياتهم واكتسابهم الخبرة العملية إلى جانب التعليم النظري في الجامعة.
من جهته، أكد رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) الشيخ مبارك الدعيج أن البرنامج التأهيلي لطلبة جامعة الكويت في نسخته الخامسة يهدف إلى تأهيل الشباب الكويتي ليساهم كل منهم في مجاله لاستكمال مسيرة النهضة وتنفيذ رؤية كويت جديدة 2035.
وأشاد الدعيج ، بجهود الطلبة الخريجين خلال فترة البرنامج التأهيلي ومثابرتهم من أجل اكتساب مزيد من الخبرة والمعرفة، شاكرا جميع المسؤولين في جامعة الكويت على تعاونهم الكبير مع وكالة الأنباء الكويتية (كونا) لتنظيم هذا البرنامج.
من جانبه، قال نائب المدير العام لقطاع التحرير في «كونا» سعد العلي إن الكتابة الصحافية فن يحتاج إلى مهارة وتدريب، مشيدا بجهود الطلبة خلال فترة التدريب التي انطلقت منذ 23 يوليو الماضي خلال فترة الصيف.
وذكر أن تزايد أعداد الطلبة عن الدورات السابقة مؤشر على نجاح الدورات ومدى فاعليتها، مضيفا أننا «نشهد عصر التسابق الإعلامي وعلينا مسؤولية مواكبة هذا التسارع بمهنية عالية».
وأشار إلى أن حرص الطلبة على التعلم واكتساب المهارات الصحافية ظهر في التقارير التي نشرت في نشرة «كونا» ولاقت صدى طيبا في الصحف الكويتية، مشيدا بدور الطالبة فاطمة السلمان كونها أول طالبة من ذوي الإعاقة تخوض المجال الصحافي وتحدت كل المعوقات بامتياز وجدارة.
من جهتها، ألقت الطالبة فاطمة السلمان كلمة الطلبة الخريجين، شاكرة جهود جامعة الكويت و«كونا» على اهتمامهم ورعايتهم للطلبة خلال فترة التدريب والتي أثمرت اكتساب أسس ومهارات العمل الصحافي.
وقالت إن البرنامج التدريبي كان محطة عملية لانطلاق الطلبة إلى سوق العمل، مضيفة أن البرنامج عمل على صقل المواهب الصحافية لدى الطلبة إلى جانب اكتسابهم الثقة والصبر لجني ثمار العمل.

 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت