تفوق “دراسات المعلومات” فـي نتائج تقييم الأداء بـ “الاجتماعية”

الديحاني أكد أهمية توفير بيئة إيجابية تشجع التعليم العصري
أظهرت نتائج تقييم الأداء التدريسي والمقررات تفوق قسم دراسات المعلومات بكلية العلوم الاجتماعية في كافة المقاييس المستخدمة.
 


وأشاد رئيس القسم د.سلطان الديحاني بهذه النتائج، مشيرا إلى أنها تعكس تفاني وجهود جميع المنتسبين إلى القسم من أعضاء الهيئة التدريسية وأعضاء الهيئة التدريسية المساندة والهيئة الإدارية نحو توفير بيئة إيجابية تشجع التعليم العصري بما في ذلك من تبنى لبرامج تقنيات المعلومات الحديثة في التدريس وتوفير محتوى علمي متطور وحديث يواكب العصر.
وأشار التقرير الفصلي الصادر عن مركز التقييم والقياس في نسخته الأخيرة المؤرخة بتاريخ يوليو 2018 وعنوانه (تقرير احصائي حول تقييم الأداء التدريسي والمقرر بجامعة الكويت للفصل الدراسي الأول 2016-2017) إلى حلول قسم دراسات المعلومات في المركز الأول في الكلية وفقاً لعشر عناصر تم تحليلها منها خمس تتعلق بتقييم التدريس وخمس تتعلق بتقييم المقررات الدراسية.
وبين التقرير أن قسم دراسات المعلومات حل أولاً في الكلية في خمس عناصر خاصة بالتدريس وهي أساليب التدريس (88.8 بالمائة) والتعامل مع الطلبة (89.8) ونظام التقييم والواجبات (89.5) والانطباع العام (87.1) ومتوسط تقييم الأستاذ (88.4) مشيراً أيضا إلى أن القسم حل أولاً في خمس عناصر لتقييم المقررات وهي مهارات التفكير والتحليل والابداع (86.2 بالمائة) والمعرفة والمهارات العلمية (86.9) والوعي القيمي وتطوير الذات (86.8) والاعداد للعمل والمهنة (86.1) ومتوسط عام تقويم المقرر (86.4).
وذكر الدكتور الديحاني أن القسم يعمل باستمرار من أجل تبني أحدث وأفضل الأساليب التعليمية الحديثة وتوفير أفضل بيئة تعليمية ممكنة للطالب مشيراً الى أن القسم يعمل حالياً من أجل طرح تخصص دراسات المعلومات كتخصص رئيسي يغطي كافة العلوم المتاحة بالتخصص ومنها إدارة البيانات والمعلومات والمعرفة والسلوك المعلوماتي واسترجاع المعلومات وتحليل البيانات الضخمة والامية المعلوماتية والمكتبات الرقمية وإدارة المنظمات المعلوماتية والارشفة والتصنيف وغيرها.

 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت