"ريثيون" العالمية تطلق مبادرة "أكاديمية الأمن السيبراني" لأول مرة فى الكويت

بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬قسم‭ ‬هندسة‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬في‭ ‬الجامعة‭ ‬وبمشاركة‭ ‬17‭ ‬طالبا
منكي‭ : ‬برامج‭ ‬تدريبية‭ ‬تمنح‭ ‬الطلبة‭ ‬خبرة‭ ‬عملية‭ ‬حول‭ ‬تقنيات‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني
د‭.‬الأنصاري‭: ‬نطمح‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬طلبتنا‭ ‬ضليعين‭ ‬بالمعرفة‭ ‬بهذا‭ ‬المجال‭ ‬بعد‭ ‬اجتياز‭  ‬التدريب‭ ‬


أطلقت‭ ‬شركة‭ ‬“ريثيون”‭ ‬الرائدة‭ ‬عالمياً‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬والأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬قسم‭ ‬هندسة‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬مبادرة‭ ‬“أكاديمية‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني”،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضور‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬سفير‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬لورانس‭ ‬سيلفرمان،‭ ‬ومدير‭ ‬الجامعة‭ ‬أ‭.‬د‭.‬حسين‭ ‬الأنصاري،‭ ‬والمدير‭ ‬الإقليمي‭ ‬ورئيس‭ ‬شركة‭ ‬ريثيون‭ ‬بدولة‭ ‬الكويت‭ ‬جاري‭ ‬منكي،‭ ‬ورئيس‭ ‬قطاع‭ ‬تقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬بالهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للاتصالات‭ ‬وتقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬محمد‭ ‬التورة،‭ ‬وعميد‭ ‬كلية‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول‭ ‬أ‭.‬د‭.‬عبداللطيف‭ ‬الخليفي،‭ ‬ورئيس‭ ‬قسم‭ ‬هندسة‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول‭ ‬د‭. ‬محمد‭ ‬الفيلكاوي،‭ ‬ومجموعة‭ ‬الطلبة‭ ‬المشاركين‭ ‬بالأكاديمية،‭ ‬وتهدف‭ ‬هذه‭ ‬الشراكة‭ ‬لبناء‭ ‬وتطوير‭ ‬مهارات‭ ‬طلبة‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬فيما‭ ‬يخص‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني،‭ ‬وإغلاق‭ ‬الفجوة‭ ‬المتنامية‭ ‬بهذا‭ ‬المجال‭ ‬حول‭ ‬العالم‭.‬
‭ ‬وبهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬قال‭ ‬رئيس‭ ‬شركة‭ ‬ريثيون‭ ‬والمدير‭ ‬الإقليمي‭ ‬بدولة‭ ‬الكويت‭ ‬جاري‭ ‬منكي‭ ‬“تتزايد‭ ‬تهديدات‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬يوماً‭ ‬بعد‭ ‬يوم،‭ ‬وباتت‭ ‬تشكل‭ ‬مصدر‭ ‬قلق‭ ‬مشترك‭ ‬لجميع‭ ‬الحكومات‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬تعاوننا‭ ‬مع‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬سنعمل‭ ‬على‭ ‬حفز‭ ‬الشباب‭ ‬الكويتي‭ ‬للتوجه‭ ‬إلى‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬وحماية‭ ‬بلدهم‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬مخاطر‭ ‬سيبرانية”‭. ‬
وأكد‭ ‬منكي‭ ‬أن‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬البرامج‭ ‬التدريبية‭ ‬تمنح‭ ‬الطلبة‭ ‬خبرة‭ ‬عملية‭ ‬حول‭ ‬تقنيات‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني،‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الشراكة‭ ‬تشكل‭ ‬خطوة‭ ‬إيجابية‭ ‬نحو‭ ‬تزويد‭ ‬الطلبة‭ ‬بالأدوات‭ ‬والمهارات‭ ‬اللازمة‭ ‬للتغلب‭ ‬على‭ ‬تحديات‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‭. ‬
‭ ‬ومن‭ ‬جانبه‭ ‬أعرب‭ ‬مدير‭ ‬الجامعة‭ ‬أ‭.‬د‭.‬حسين‭ ‬الأنصاري‭ ‬عن‭ ‬سعادته‭ ‬بافتتاح‭ ‬الدورة‭ ‬التدريبية‭ ‬للأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬ريثيون‭ ‬المعروفة‭ ‬بخبرتها‭ ‬العريقة‭ ‬لسنوات‭ ‬طويلة‭ ‬بهذا‭ ‬المجال،‭ ‬وهو‭ ‬تعاون‭ ‬يهدف‭ ‬لتدريب‭ ‬طلاب‭ ‬وطالبات‭ ‬قسم‭ ‬هندسة‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬بكلية‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول،‭ ‬ولإنشاء‭ ‬أول‭ ‬مختبر‭ ‬بالكويت‭ ‬متخصص‭ ‬بالأمن‭ ‬السيبراني،‭ ‬مضيفا‭ ‬أن‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬تطمح‭ ‬لطلبتها‭ ‬أن‭ ‬يكونوا‭ ‬ضليعين‭ ‬بالمعرفة‭ ‬بهذا‭ ‬المجال‭ ‬بعد‭ ‬اجتياز‭ ‬مرحلة‭ ‬التدريب‭.‬
ونوه‭ ‬لأهمية‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬نظراً‭ ‬لإتاحة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬وتناولها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الجميع‭ ‬بالتزامن‭ ‬مع‭ ‬التحول‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬محليا‭ ‬وعالميا‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الاتجاه،‭ ‬خاصة‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬يحصل‭ ‬بشكل‭ ‬يومي‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬من‭ ‬اختراق‭ ‬للشبكات،‭ ‬مشدداً‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬مؤسسات‭ ‬الدولة‭ ‬والمعلومات‭ ‬القيمة‭ ‬الموجودة‭ ‬في‭ ‬شبكات‭ ‬المعلومات،‭ ‬ولذلك‭ ‬لابد‭ ‬من‭ ‬تأهيل‭ ‬وتدريب‭ ‬متخصصين‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬وهو‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬تتطلع‭ ‬له‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬بصورة‭ ‬دائمة‭. ‬
‭ ‬والجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬شركة‭ ‬“ريثيون”‭ ‬تعتبر‭ ‬شركة‭ ‬رائدة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التقنيات‭ ‬والابتكارات‭ ‬المتخصصة‭ ‬للأسواق‭ ‬الدفاعية‭ ‬والمدنية‭ ‬والأمن‭ ‬السيبراني،‭ ‬بمبيعاتها‭ ‬التي‭ ‬وصلت‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2017‭ ‬إلى‭ ‬25‭ ‬مليار‭ ‬دولار،‭ ‬وبتعداد‭ ‬موظفيها‭ ‬الذي‭ ‬يبلغ‭ ‬64‭ ‬ألف‭ ‬موظف‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬ويمتد‭ ‬تاريخ‭ ‬الشركة‭ ‬في‭ ‬الابتكار‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬96‭ ‬عاماً،‭ ‬وهي‭ ‬تعمل‭ ‬على‭ ‬تزويد‭ ‬أحدث‭ ‬المعدّات‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬ودمج‭ ‬أنظمة‭ ‬المهام‭ ‬ومنتجات‭ ‬وخدماتC5ITM‭  ‬والقدرات‭ ‬الأخرى‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬الاستشعار‭ ‬والتأثيرات‭ ‬ودعم‭ ‬المهام‭ ‬للعملاء‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬80‭ ‬دولة‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬وتتخذ‭ ‬“ريثيون”‭ ‬من‭ ‬مدينة‭ ‬والثام‭ ‬بولاية‭ ‬ماساتشوستس‭ ‬الأمريكية‭ ‬مقراً‭ ‬لها،‭ ‬ويمكن‭ ‬متابعة‭ ‬أخبار‭ ‬الشركة‭ ‬على‭ ‬موقع‭ ‬“تويتر”‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت