اتفاق بين الجامعة والتربية على الندب الجزئي لمعلمي لغة الإشارة

د‭.‬النامي‭ ‬التقى‭ ‬أمين‭ ‬سر‭ ‬الجمعية‭ ‬الكويتية‭ ‬لمتابعة‭ ‬قضايا‭ ‬المعاقين
وافقت‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬على‭ ‬مقترح‭ ‬الندب‭ ‬الجزئي‭ ‬للمعلمين‭ ‬المختصين‭ ‬في‭ ‬لغة‭ ‬الاشارة‭ ‬الذي‭ ‬تقدمت‭ ‬به‭ ‬عمادة‭ ‬شؤون‭ ‬الطلبة‭ ‬لحل‭ ‬مشكلة‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الاعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬مجموعة‭ ‬الاجتماعات‭ ‬التي‭ ‬اقيمت‭ ‬وتم‭ ‬تناول‭ ‬المشاكل‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬الطلبة‭ ‬الصم‭ ‬والبكم‭.‬


جاء‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬اجتماع‭ ‬عميد‭ ‬شئون‭ ‬الطلبة‭ ‬د‭.‬علي‭ ‬النامي‭ ‬مع‭ ‬مدير‭ ‬ادارة‭ ‬التربية‭ ‬الخاصة‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬د‭.‬سلمان‭ ‬اللافي‭ ‬وبحضور‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬العميد‭ ‬المساعد‭ ‬للانشطة‭ ‬الطلابية‭ ‬د‭.‬ثقل‭ ‬العجمي‭ ‬ومدير‭ ‬ادارة‭ ‬الرعاية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وائل‭ ‬العبيد‭ ‬ومدير‭ ‬مدرسة‭ ‬الرجاء‭ ‬المشتركة‭ ‬احمد‭ ‬عبدالعزيز‭.‬
كما‭ ‬تم‭ ‬الاتفاق‭ ‬على‭ ‬تشكيل‭ ‬لجنة‭ ‬دائمة‭ ‬بين‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬ووزارة‭ ‬التربية‭ ‬لحل‭ ‬أهم‭ ‬القضايا‭ ‬التعليمية‭ ‬لفئة‭ ‬الصم‭ ‬والبكم‭ ‬وتوفير‭ ‬احتياجاتهم،‭ ‬بالاضافة‭ ‬الى‭ ‬عقد‭ ‬دورات‭ ‬تدريبية‭ ‬في‭ ‬أساسيات‭ ‬لغة‭ ‬الإشارة‭ ‬للمهتمين‭ ‬والمتطوعين‭ ‬مما‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬حل‭ ‬مشكلة‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الاعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬في‭ ‬المحاضرات‭ ‬والاختبارات‭.‬
في‭ ‬السياق‭ ‬ذاته،‭ ‬التقى‭ ‬د‭.‬النامي‭ ‬بأمين‭ ‬سر‭ ‬الجمعية‭ ‬الكويتية‭ ‬لمتابعة‭ ‬قضايا‭ ‬المعاقين‭ ‬علي‭ ‬الثويني‭ ‬للمتابعة‭ ‬والنظر‭ ‬في‭ ‬مشاكل‭ ‬المعاقين‭ ‬خاصة‭ ‬من‭ ‬فئة‭ ‬الصم‭ ‬والبكم،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضور‭ ‬العميد‭ ‬المساعد‭ ‬للخدمات‭ ‬الطلابية‭ ‬د‭.‬سلمان‭ ‬العنزي‭ ‬ومدير‭ ‬إدارة‭ ‬الرعاية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وائل‭ ‬العبيد‭.‬
حيث‭ ‬تم‭ ‬مناقشة‭ ‬بعض‭ ‬القضايا‭ ‬العالقة‭ ‬منها‭ ‬عدم‭ ‬توافر‭ ‬مترجمين‭ ‬في‭ ‬لغة‭ ‬الاشارة‭ ‬مما‭ ‬يؤدي‭ ‬الى‭ ‬صعوبة‭ ‬فهم‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الاعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬للشرح‭ ‬في‭ ‬المحاضرات‭ ‬والدخول‭ ‬للاختبارات‭.‬
وبدوره‭ ‬قام‭ ‬عميد‭ ‬شئون‭ ‬الطلبة‭ ‬د‭.‬علي‭ ‬النامي‭ ‬بالاجتماع‭ ‬مع‭ ‬بعض‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الاعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬“الصم‭ ‬والبكم”‭ ‬والاستماع‭ ‬لمشاكلهم‭ ‬والسعي‭ ‬لحلها‭ ‬بانسب‭ ‬الحلول‭ ‬المقترحة‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت